< محافظ الشرقية يفاجئ مستشفى المبرة بالزقازيق
فيتو
رئيس التحرير
عصام كامل

محافظ الشرقية يفاجئ مستشفى المبرة بالزقازيق

محافظ الشرقية بالمبرة
محافظ الشرقية بالمبرة

قام الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية بزيارة مفاجئة مساء اليوم لمستشفى المبرة بمدينة الزقازيق، وذلك للوقوف على مستوى الخدمة الصحية والعلاجية المقدمة للمرضى والمترددين على المستشفى والتأكد من تواجد الأطباء وهيئة التمريض بمقر عملهم والتزامهم بالنوبتجيات المسائيه المقررة لهم وكذلك التأكد من توافر الأدوية والأمصال والمستلزمات الطبية بالمستشفى.

مستشفى المبرة 

وقالت الدكتورة أسماء عبد العظيم المتحدث عن محافظة الشرقية والمستشار الإعلامي للدكتور ممدوح غراب المحافظ أن الدكتور المحافظ تفقد أقسام المستشفى يرافقه الدكتور أحمد عبد المعطي نائب المحافظ، والتقى بالمرضى وذويهم واستفسر منهم عن مستوى الخدمة الطبية المقدمة لهم، مشددًا على إدارة المستشفى بحسن استقبال المرضى وتوفير أوجه الرعاية الطبية والعلاجية اللازمة لهم.

 

أكد المحافظ أن الدولة تولي اهتمامًا بملف الصحة وتضعه على قائمة أولويات العمل خلال الفترة القادمة لتطوير المنظومة الصحية لتقديم الخدمات الصحية والعلاجية للمواطن وللقضاء على قوائم الانتظار لبناء مجتمع سليم قادر على العمل والتنمية.

 

تشديدات المحافظ 

شدد المحافظ على مدير إدارة المستشفى بضرورة الالتزام بمواعيد إجراء أعمال الصيانة الدورية لكافة الأجهزة والمعدات الطبية ومراجعتها باستمرار، قائلًا لن أسمح بأي إهمال أو تقصير في العمل حفاظًا على أرواح المواطنين.

 

قرار المحافظ 

ومن جهة أخرى كان قرار الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية  قد أصدر يوم أمس  قراره رقم 10673 بتكليف الدكتور خالد فوزي وكيلًا لوزارة الصحة بالشرقية حيث كان يشغل وكيل المديرية والشؤون الوقائية وهو القرار الذي أوقف الجدل الذي كان حادثًا في الشارع الشرقاوي والقطاع الصحي بالشرقية حول محاولة بعض القيادات من خارج محافظة الشرقية مد خدمة الوكيل الخارج للمعاش. 

 

كما أحدث قرار المحافظ أيضًا نوعًا من الراحة والهدوء وتأصيل الثقة في القيادة السياسية الرئيس عبد الفتاح السيسي لاختياره الأصوب المتمثل في الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية حيث كان مقررًا أن يخرج مسعود من الخدمة للمعاش يوم 17 من هذا الشهر.

تعليمات مشددة

وكان الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية وتماشيًا مع ما يدور في الشارع الطبي  مشددًا على رؤساء المراكز والمدن والأحياء بالتنسيق مع وكيل وزارة الصحة بإعداد تقرير مفصل موضح به موقف المستشفيات بالقطاع الصحي للتعرف على ما بها من مستلزمات وأدوية وحاجة كل قطاع على حدا، مؤكدًا على سرعة الإنتهاء من هذا التقرير في أسرع وقت ممكن وذلك للارتقاء بمستوى الخدمات الصحية والعلاجية المقدمة للمرضى والمترددين على المستشفيات.