بوابة فيتو : نائب رئيس جامعة أسيوط يتقدم مسيرة لحث المواطنين على المشاركة بالاستفتاء (طباعة)
نائب رئيس جامعة أسيوط يتقدم مسيرة لحث المواطنين على المشاركة بالاستفتاء
آخر تحديث: الأحد 21/04/2019 04:55 م
 الدكتور شحاتة غريب
الدكتور شحاتة غريب نائب رئيس جامعة أسيوط
أكد الدكتور شحاتة غريب نائب رئيس جامعة أسيوط لشئون التعليم والطلاب، أن نزول المواطنين للمشاركة في الاستفتاء على التعديلات الدستورية يعد واجبًا وطنيًا ومسئولية يجب القيام بها على النحو الأمثل.

جاء ذلك خلال تقدم نائب رئيس جامعة أسيوط لمسيرة طلابية حاشدة انطلقت من ميدان أم البطل وجابت الشوارع الرئيسية لمدينة أسيوط ضمت عددًا من عمداء الكليات وأعضاء هيئة التدريس إلى جانب حشد من الطلاب من مختلف كليات الجامعة رافعين علم مصر والرايات والأعلام، ومرددين هتافات " قول رأيك، انزل شارك، مصر بلدك محتاجالك ".

واختتمت المسيرة أمام مدرسة إسماعيل قباني الإعدادية بأسيوط عقب انتهاء إدارة الجامعة برئاسة الدكتور طارق الجمال رئيس الجامعة والنواب الدكتور شحاتة غريب والدكتور أحمد المنشاوي نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث من الإدلاء بأصواتهم.

وبدأت اليوم الأحد، لجان الاستفتاء على التعديلات الدستورية 2019، في استقبال المواطنين للإدلاء بأصواتهم، وذلك بثاني أيام الاستفتاء.

وشهد اليوم الأول، من الاستفتاء، مشاركة إيجابية من أغلب طوائف المجتمع، وكان الحضور الأكبر للشباب والسيدات بكافة محافظات الجمهورية.

وتنتهي عملية التصويت داخل مصر غدا الإثنين، وسط متابعة من مختلف منظمات المجتمع المدني ووسائل الإعلام المحلية والدولية ويحق التصويت في الاستفتاء لـ 61 مليونا و344 ألفا و503 ناخبين، موزعين على 368 لجنة، وتضم 10878 مركزًا انتخابيا، و13919 لجنة فرعية، حيث إن كل من بلغ 18 عاما ويتمتع بحقوقه السياسية مقيد بقاعدة الناخبين.

وتشمل عملية الاستفتاء على تعديل 12 مادة من مواد الدستور (والتي تضم في صياغته الحالية 247 مادة مقسمة إلى ستة أبواب رئيسية)، فضلًا عن إضافة باب جديد عن "مجلس الشيوخ" ويضم في طياته 7 مواد جديدة، وكذلك حذف فصلين من الباب السادس (الفصل الأول والثاني).

ويتزامن اليوم الأحد ثاني أيام الاستفتاء في الداخل، مع آخر أيام تصويت المصريين بالخارج عبر البعثات الدبلوماسية المصرية بمختلف دول العالم.

ويجرى الاستفتاء على الدستور تحت إشراف قضائي كامل بمشاركة 19 ألفا و339 قاضيا (أساسي واحتياطي) منهم 15 ألفا و324 قاضيا فعليا على صناديق الاقتراع والباقي احتياطي.