Advertisements
Advertisements
الثلاثاء 20 أبريل 2021...8 رمضان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

هاشتاج "حقك هيرجع يا ريماس" يتصدر تويتر.. ومتابعون: ده عايز شنق في ميدان عام

تريند 420216201043795478583
الطفلة ريماس

حاتم أحمد

تصدر هاشتاج #حقك_هيرجع_ياريماس موقع التدوينات القصيرة "تويتر"، وذلك بعد العثور على جثة طفلة مقتولة بجوار الإسعاف في مدينة دكرنس في محافظة الدقهلية، وبها عدة طعنات بالرقبة ومتعد عليها جنسيا، والتي تبين قيام حداد بذبح الطفلة بعد الاعتداء عليها جنسيا.

وتفاعل عدد كبير من المواطنين ورواد مواقع التواصل الاجتماعي مع الهاشتاج، مطالبين بتوقيع أقصى عقوبة على المتهم الذي تجرد من الإنسانية، وأصبح ذئبًا بثوب رجل، قام بالاعتداء الجنسي على الطفلة، ولم يكتفي بذلك بل قام بذبحها وإلقائها في إحدى الشوارع الجانبية لمدينة دكرنس.

وعلقت إحدى المتابعات: " احنا بقينا ولا اللي في غابة وحياة ربنا الواحد مشفش ولا هيشوف اللي حصل النهارده دا حسبي الله ونعم الوكيل فيه هو وأي حد يفكر يعمل كدا".

وأضاف أحد النشطاء :" يوم تقيل وطويل وليلة صعبة على كل الناس وحادثة بشعة لطفلة ملهاش أي ذنب في الدنيا ولا تفقه شئ عن أي حاجة غير أنه واحد معدوم الضمير والقلب يقتلها يارب اربط على قلب اهلها".

وكتب آخر: " ياريت عقوبة رادعة لأصحاب النفوس الدنيئة".

وأضاف متابع:" الناس دي عايزة شنق في ميدان عام، عشان يكونوا عبرة لمن يعتبر! احنا بقينا عايشيين في غابة، كل يوم خبر أسوء من اللي قبله، فقدنا الأمان تمامًا الناس دي حرام معاها الرحمة".

وكان أهالي مدينة دكرنس في محافظة الدقهلية عثروا على جثة طفلة مقتولة بجوار الإسعاف في شارع جانبي خلف سنترال دكرنس، وبها عدة طعنات بالرقبة ومتعدّ عليها جنسيا.

إلقاء القبض على المتهم
وألقى الأهالي القبض على المتهم باغتصاب وقتل الطفلة "ريماس"، ونجح رجال الأمن في إقناع الأهالي بتسليم المتهم.

وتمكن ضباط مباحث مركز دكرنس من ضبط حداد لقيامه بذبح طفلة بمنشية السيد محمود ببندر دكرنس بمحافظة الدقهلية قبل هروبه.

تلقى اللواء رأفت عبد الباعث مدير أمن الدقهلية إخطارا من اللواء مصطفى كمال مدير مباحث المديرية بورود بلاغ لضباط مباحث مركز دكرنس بعثور سكان إحدى العمارات على طفلة مقتولة وتم إلقاؤها بمدخل العمارة التي تقطن بها بمنطقة منشية السيد محمود دائرة المركز.

مركز شرطة دكرنس
وانتقل ضباط مباحث مركز دكرنس إلى مكان الواقعة وتبين قيام أحد الأشخاص بالتعدي عليها جنسيا ثم قتلها، وتمكن الأهالي من القبض عليه، واحتجازه داخل العمارة فيما قامت الشرطة باقناعهم بتسليمه لهم.

 مقتل الطفلة ريماس
وبالفحص تبين أن الطفلة القتيلة "ريماس .م.ج.ع"، تبلغ من العمر 8 سنوات، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم، وأخطرت النيابة العامة التي تولت التحقيقات.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements