Advertisements
Advertisements
الأربعاء 14 أبريل 2021...2 رمضان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

بالأرقام.. ضحايا الانقلاب العسكري الفاشل في تركيا.. 60 قتيلا بينهم 17 فرد شرطة.. عشرات المصابين بسبب اشتباكات أنصار «أردوغان» ومعارضيه في إسطنبول.. وذبح جندي انقلابي بجسر البوسفور أبشع الجرائم

بدون تبويب
صورة ارشيفية

عبدالرحمن عباس


لم يكن الانقلاب الفاشل في تركيا بدون ضحايا وبحسب ما أعلنته الحكومة التركية فإن هناك حوادث شهدتها البلاد خلال الساعات الماضية، فيما أوردت تقارير عربية عن وجود حوادث أخرى شهدتها أنقرة واسطنبول.

وتعيش تركيا منذ الأمس حالة من الغليان إثر انقلاب فاشل دبره بعض قادة الجيش الذين استولوا على مبني التليفزيون التركي، وذلك قبل أن ينزل أنصار أردوغان إلى الشوارع ويفرضوا سيطرتهم مرة أخرى على البلاد.

اقرأ..خلوصي آكار.. «باشا» غامر بحياته لحماية الرئيس التركي

ووفق وكالة الأناضول التركية فإن ساعات الانقلاب أسفرت عن مقتل 17 من عناصر الشرطة التركية في مقر القوات الخاصة، أما آخر الأرقام الرسمية عن ضحايا الانقلاب في تركيا فهو 60 قتيلًا، فيما ذكرت قناة العربية أن عدد القتلى وصل إلى 130 قتيلًا.

اقرأ أيضًا..انتهاء العملية العسكرية ضد مدبري الانقلاب في مقر رئاسة الأركان

وفي صباح اليوم أعلن النائب العام التركي أن 42 شخصًا قتلوا في العاصمة التركية أنقرة، خلال محاولة الانقلاب العسكري الذي قاده بعض قيادات الجيش ضد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وبدأت المواجهات بين أنصار أردوغان والإنقلابيين بالأمس في مدينتي إسطنبول وأنقرة، وحسب ما نقلته قناة العربية فإن حالات الكر والفر بين الفريقين استمرت حتى فجر اليوم السبت، وشهدت وقوع عشرات المصابين من الجانبين.

شاهد.. لحظة القبض على قيادات الانقلاب في الجيش التركي

وكانت الحادثة الأبشع هي ذبح بعض الأتراك، أحد الجنود المشاركين في محاولة الانقلاب، بعد أن سلم نفسه وسلاحه على جسر البوسفور، واعتدوا بالضرب على آخرين.

وذكرت قناة «سكاي نيوز» عربية اليوم السبت، أن مجموعة من المواطنين قامت بالتجمع في محيط جسر البوسفور، والاعتداء على الجنود المستسلمين بالضرب والإهانة، دون اللجوء للسلطات المختصة.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements