Advertisements
Advertisements
الأحد 9 مايو 2021...27 رمضان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

سر تزايد حوادث القطارات!

مقالات مختارة 1004
لماذا تتكرر حوادث القطارات بمعدلات سريعة على هذا النحو الذى شهدناه، حيث يقع الان حادثا كل أسبوع تقريبا؟.. حتى الان لا يجد الرأى العام اجابة واضحة على هذا السؤال الذى يخرج عن نطاق مسؤليات النيابة التى تتولى التحقيق فى هذه الحوادث.. لقد قدمت لنا النيابة العامة تفسيرا لأسباب حادث تصادم قطارى سوهاج، والأغلب أنها ستفعل ذلك بالنسبة للحادث الأخير لقطار بنها الذى انقلبت عرباته وكان له ضحاياه.. لكننا مع ذلك لن نعرف لماذا تتكرر هذه الحوادث بهذا المعدل السريع.. فهذا هو دور جهات أخرى فى الدولة لأننا هنا لا نبحث عن مسئولية جنائية، وإنما نتقصى أسبابا إدارية وفنية.. وهذا ليس من دور النيابة.

هذا هو دور من يتولى مسئولية النقل فى البلاد، بدءا من الوزير المسئول، مرورا بقيادات السكة الحديد، والجهات الرقابية المختلفة، وحتى العاملين فى هذا المرفق الحيوى.. وحتى الأن لم يمارس أحد من هذا  الطابور الطويل مسئوليته، لا الإدارية ولا الفنية ولا السياسية.. ونقل رئيس هيئة السكة الحديد وتعيينه مستشارا للوزير وتعيين آخر بديلا له لا يسهم فى توفير الإجابة التى نحتاجها حتى نخفض عدد الحوادث الدامية للقطارات..

 أسباب حوادث القطارات
وحتى تغيير وزير النقل نفسه لا يساعدنا فى التوصل لإجابة على سؤال لماذا تتسارع حوادث القطارات.. إننا من قبل كنّا فور كل حادث فى السكة الحديد نسارع بتغيير وزير النقل ومعه قيادات السكة الحديد، ومع ذلك لم تتوقف هذه الحوادث، بل على العكس تزايدت، رغم الجهد الذى يبذل الأن لتطوير هذا المرفق المهم.

لابد من وقفة نتقصى فيها بموضوعية وبشكل جاد أسباب تكرار حوادث القطارات بمعدلات متسارعة على هذا النحو الذى شهدناه خلال الأسابيع الأخيرة.. حتى لا يستنزف جهدنا لتطوير هذا المرفق وتضيع الموارد التى ننفقها على هذا التطوير.. والأهم حتى نحمى حياة المواطنين، خاصة وأن حق الحياة كما نقول هو أهم حقوق الانسان. 
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements