رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

بسبب الإجراءات الصارمة.. تاج الدين: تجاوزنا ذروة الموجة الثانية من كورونا

فيتو
Advertisements
أكد الدكتور محمد عوض تاج الدين، مستشار رئيس الجمهورية للشئون الصحية، أن مصر قد تجاوزت ذروة الموجة الثانية من فيروس كورونا بعد أن انخفض مؤشر إصابات الحالات من ألف إلى 500 حالة تقريبا هذه الأيام.


وأضاف مستشار رئيس الجمهورية للشئون الصحية خلال مداخلة هاتفية له عبر فضائية "إكسترا نيوز"، أن الأعداد التي تسجل عن طريق وزارة الصحة ليست هي كل أعداد الحالات المصابة بالفيروس، مؤكدا أن جميع الأعداد التي سجلت خارج إطار وزارة الصحة يتم متابعتها وتتبع حالات المستشفيات والعيادات الخارجية والذي يثبت أيضا تناقص في أعداد حالات الإصابة بفيروس كورونا.

وأكد الدكتور محمد عوض تاج الدين أن الدولة اتخذت إجراءات صارمة عن طريق  مجلس الوزراء للتشديد على طرق الوقاية وتقليل أعداد التجمعات بالمصالح الحكومية والتعليم وغيرها من المؤسسات والتي ساعدت في تقليل الحركة العامة.

وكانت وزارة الصحة والسكان، قد أعلنت أمس الخميس، عن خروج  477 متعافيًا من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 128440 حالة.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم تسجيل 521 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 54 حالة جديدة.

وقال "مجاهد" إنه طبقًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية الصادرة في ٢٧ مايو ٢٠٢٠، فإن زوال الأعراض المرضية  لمدة 10 أيام من الإصابة يعد مؤشرًا لتعافي المريض من فيروس كورونا.

وذكر "مجاهد" أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى الخميس، هو 164282 حالة من ضمنهم 128440 حالة تم شفاؤها، و9169 حالة وفاة.
Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية