Advertisements
Advertisements
الأحد 7 مارس 2021...23 رجب 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

واشنطن: إيران تتمسك بمواقف "غير عملية" حول الملف النووي

أخبار مصر

DEUTSCHE WELLE


يعقد وزراء خارجية أربع دول غربية كبرى اجتماعا اليوم الأحد في فيينا لمحاولة تسوية الخلافات في المفاوضات الشاقة، حول الملف النووي الإيراني وذلك قبل ثمانية أيام من الموعد المحدد للتوصل إلى اتفاق نهائي.
ووصل وزير الخارجية الأمريكي جون كيري إلى فيينا في الساعات الأولى من صباح اليوم بعد التوصل لاتفاق في كابول مع مرشحي الرئاسة في أفغانستان لإنهاء الأزمة الانتخابية هناك.
ويلتقي كيري وزراء الخارجية الألماني فرانك فالتر شتاينماير والبريطاني وليام هيغ والفرنسي لوران فابيوس ظهر اليوم الأحد في العاصمة النمساوية حيث يجري ممثلو إيران ومجموعة 5+1 (التي تضم الصين وروسيا إضافة إلى البلدان الغربية الأربع) مفاوضات منذ مطلع الشهر الجاري للتوصل إلى اتفاق حول هذا الملف. ولن يعقد اجتماع موسع لمجموعة القوى الكبرى في ظل غياب وزيري خارجية الصين وروسيا، لكن محادثات ثنائية أو ثلاثية ستجرى مع وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف الذي أكد أن إيران لا ترى أن لها مصلحة في صنع سلاح نووي، وذلك في مقابلة مع محطة التليفزيون الأمريكي "أن بي سي".
وقال ظريف "التزم أمام الجميع بأن أقدم للأسرة الدولية ضمانات صادقة بأن إيران لا تتطلع إلى الحصول على السلاح النووي"، وأضاف "لا نرى أية مصلحة لإيران في صنع سلاح نووي".
ودحض الوزير الإيراني "كل الحسابات" حول حاجة الدولة الشيعية لحماية نفسها من قبل كل جيرانها السنة"، مضيفا، "سنقوم بإقناع جيراننا بأننا نريد أن نعيش بسلام وطمأنينة معهم". وتابع "كوننا الأكبر والأقوى والأكثر عددا ولدينا تكنولوجيا أفضل وكون مصادرنا البشرية أكثر تطورا من معظم جيراننا، كل هذا يعطينا نقاط قوة تجعلنا لا نحتاج لزيادة قدرات أخرى".
وفي تطور سابق، قال مسئول أمريكي أمس السبت إن إيران تتمسك بمواقف "غير مناسبة وغير عملية" في المحادثات النووية مع القوى العالمية الست على الرغم من دنو مهلة بشأن التوصل لاتفاق برفع العقوبات على الجمهورية الإسلامية مقابل فرض ضوابط على برنامجها النووي. وقال المسئول الكبير في الإدارة الأمريكية للصحفيين "لانزال على طرفي نقيض بشأن بعض المسائل وبالأخص بشأن القدرة على التخصيب.
وتسعى القوى الكبرى إلى أن تحد إيران من برنامجها النووي لحرمانها من أي قدرة على أن تنتج عما قريب قنابل نووية. وتقول إيران إن أنشطتها تقتصر على الأغراض السلمية فيما تسعى إلى رفع العقوبات بأسرع ما يمكن.
وقال المسئول الأمريكي "حققنا قدرا من التقدم إلا أن إيران لم تتزحزح في بعض المسائل الرئيسية -من منظورنا- عن مواقف غير مناسبة وغير عملية يمكن في حقيقة الأمر أن تؤكد لنا أن برنامجهم سلمي محض.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements