Advertisements
Advertisements
الثلاثاء 13 أبريل 2021...1 رمضان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

«سليمان»: مصانع قطع الغيار جاهزة لتطبيق إستراتيجية صناعة السيارات

اقتصاد
اللواء حسن سليمان، رئيس الشعبة العامة للسيارات

جمال عبدالناصر


أكد اللواء حسن سليمان، رئيس الشعبة العامة للسيارات باتحاد الغرف التجارية، أن جميع المصانع المنتجة لقطع الغيار جاهزة للبدء في تطبيق إستراتيجية صناعة السيارات التي تهدف إلى تعميق الصناعة المحلية مع خدمة مجمعي السيارات والتجار.

وأضاف سليمان في تصريحات له أن كافة المصنعين قادرون على الوفاء بالتزاماتهم تجاه الإستراتيجية التي تهدف لتحقيق مصلحة الوطن والحد من الإهدار في العملة الصعبة حيث يتم تصنيع 60% من مكونات السيارات محليا بمرور 8 سنوات.

ورفض سليمان الادعاءات التي يطلقها أصحاب المصالح الخاصة من أن صناعة تجميع السيارات في مصر لم تخطُ خطوة جادة نحو زيادة نسبة المكون المحلي وتعميق الصناعة المحلية أو إنتاج سيارة محلية الصنع أو أن السوق المصرية لم تجلب شركات كبرى أجنبية لإنتاج السيارات تمثل نواة لمنح مصر علامة تجارية مثلما فعلت بعض الدول القريبة.

أوضح أن المصانع المصرية قادرة على تصنيع الأجزاء الرئيسية في السيارات من بينها المارش والدينامو والفتيس وأجزاء أخرى كالصاج والكاوتش وغيرها وهو ما يعني أن لدى مصر صناعة وطنية قادرة على المنافسة والحد من استيراد أجزاء كبيرة من السيارات. 

وطالب رئيس مجلس إدارة رابطة مصنعي السيارات الحكومة ووزارة الصناعة والتجارة بضرورة التواصل مع المصنعين واستطلاع آرائهم للوصول إلى آليات واضحة للتصنيع المحلي.

والتقى رئيس رابطة الصناعات المغذية للسيارات، رئيس مجلس الوزراء المهندس شريف إسماعيل؛ وتم الاتفاق على إقرار قانون إستراتيجية صناعة السيارات خلال الفترة المقبلة؛ على أن يتم إعلانه من قبل مجلس الوزراء.

وتطرق الاجتماع الذي عقد مؤخرا إلى تحديات قطاع صناعة السيارات مع بعض المستثمرين، بالإضافة إلى كيفية زيادة فرص القطاع من خلال التصدير إلى الأسواق المجاورة، والأفريقية على وجه الخصوص.

وتتضمن إستراتيجية صناعة السيارات، إعفاء المصنعين المحليين من ضريبة المبيعات الجديدة في حال وصولهم بنسبة التصنيع المحلي إلى 45% أو تحقيقهم نسبة تصدير جيدة.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements