Advertisements
Advertisements
الثلاثاء 11 مايو 2021...29 رمضان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

معركة الأفاعي.. عاملان يواجهان 10 ثعابين سامة داخل بئر رومانية بمطروح | صور

محافظات 009ec1e9-4fad-4616-b1f5-b4f798313c40
الأفاعي

محمد بدر

شهدت مدينة النجيلة غرب مطروح ، معركة بين أفاعٍ وثعابين واثنين من العمال والفنيين أثناء مقايسة إحدى الآبار الرومانية بالمحافظة.


وعقب ظهور واقعة «الأفاعي بإحدى الآبار»، "فيتو" تواصلت مع المهندس ربيع فازع مدير وحدة الدعم الفني والإرشادي بمركز النجيلة، للحديث عن قصة ظهور الأفاعي فى الآبار.

اظهار أخبار متعلقة




وقال ربيع فازع، إن واقعة ظهور الثعابين والعقارب والأفاعي فى الآبار ليست الأولي من نوعها التي تحدث، حيث إن العمال والفنيين والمهندسين أثناء عملهم دائمًا تظهر تلك الحيوانات بشكل متكرر، ليست فى الآبار الرومانية فقط بل تظهر أوقات فى آبار النشو، لكن يكثر ظهورها في الرومانية، مشيرا إلى أنها تظهر في آبار النشو في بداية الأعمال خاصة الصيانة كما يواجهون مخاطر عديدة من وجود الثعابين والأفاعي والحشرات السامة أحياناً في قاع الآبار المهجورة منذ سنوات بل مئات السنوات، بسبب فترات الجفاف التي تضرب المنطقة من حين لآخر حسب طبيعة الصحراء القاحلة.



مفاجأة فى البئر

وأضاف مدير وحدة دعم الفني والإرشادي بمركز النجيلة، فى تصريحات خاصة لـ"فيتو"، أن ظهور مثل هذا العدد في مرة واحدة كانت هي اللافت للنظر والمفاجأة لدى العامل والفني "أب وابنه"، حيث ظهر فى البئر الرومانية 10 ثعابين وأفاع مرة واحدة.



ظهور الأفاعي

وأوضح، أنه عقب نزول العامل والفني للبئر ظهرت الأفاعي بالداخل بشكل كثيف والتفت حولهما وكان من الصعب خروج أحدهما وترك الآخر تلتف حوله الأفاعي فقررا على الفور التعامل معها، حتى قتلاها.


ويقول مدير وحدة الدعم الفني والإرشادي: هذه نبذة عن أحد المخاطر التي يقابلها أهل الصحراء يوميا في أماكن حصولهم على المياه أو في أماكن الرعي أو في داخل مساكنهم.



مخاطر الثعابين

وأيضا تعتبر الأفاعي والثعابين من المخاطر التي يقابلها الفنيون والعمال التابعون لوحدات الدعم الفني بمركز التنمية المستدامة لموارد مطروح أثناء عملهم سوء في إنشاء الآبار أو تطهيرها أو في المعاينات والاستلامات داخل المجتمعات المحلية لحصاد مياه الأمطار وتوفيرها للإنسان وسيقي الحيوانات في الصحراء الغربية.


وكان شهد مركز النجيلة غرب مدينة مرسى مطروح مواجهة شرسة بين الفنيين بمركز التنمية المستدامة لموارد مطروح التابع لمركز بحوث الصحراء، مع 10 من الأفاعي والثعابين داخل إحدى الآبار الرومانية القديمة المقامة منذ آلاف السنين بمنطقة أبو مزهود عائلة رميميح بمركز ومدينة النجيلة بمسافة تصل إلى 30 كيلو مترا جنوباً. 

حيث يروي الحاج نوح رافع العميري من سكان قرية أبومزهود جنوب مدينتي سيدي براني والنجيلة إنه أثناء البدء في أعمال التطهير لبئر رقبة مصري ضمن خطة تطهير الآبار الرومانية التي تقوم بها وحدة الدعم الفني والإرشادي بمركز النجيلة التابع لمركز التنمية المستدامة لموارد مطروح وعند النزول للبئر ووسط الظلام الدامس المحيط بالمكان ولا يوجد معهما سوى كشاف صغير وعصا خشب في أيديهما تحسبا لأي ظرف طارئ أو مقابلة أي خطر داخل البئر، لكنه ظهرت المفاجأة غير المتوقعة ليجد الحاج نوح رافع مجموعة من الأفاعي وسط الظلام وداخل هذا البئر في جوف الصحراء.
 
لا مفر من المواجهة

ويقول الحاج رافع وهو يسرد الواقعة إنه لا يوجد أي حلول لديه سوى المواجهة والدخول في معركة مع خطر الأفاعي والثعابين لا يحمد عواقبها بعدما أصبح قرار التراجع والهروب من البئر أكثر خطورة من المواجهة وخاصة هو ونجله فقط ومعني خروج أحدهما بسرعة من البئر سيعرض الآخر لمصير محتوم وقاتل من الأفاعي.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements