رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

فرض كردون أمني بإحدى قرى أسيوط بعد تجدد خصومة ثأرية بين عائلتين

فرض كردون أمني -
فرض كردون أمني - صورة أرشيفية
Advertisements
فرضت قوات الشرطة التابعة لمديرية أمن أسيوط كردونًا أمنيًا بمحيط موقع إطلاق نار متبادل بين عائلتين بقرية بني فيز التابعة لمركز صدفا جنوب المحافظة بعد تجدد خصومة ثأرية فيما بينهم، وسيطرت القوات على الموقف، وتم ضبط عدد من المتسببين في الواقعة. 


بلاغ بالواقعة 
تلقى اللواء أسعد الذكير، مدير أمن أسيوط، إخطارًا من مأمور مركز شرطة صدفا يفيد ورود بلاغ من اهالى قرية بني فيز التابعة للمركز بسماع دوي إطلاق أعيرة نارية متبادل بين عائلتين بنطاق القرية لتجدد خصومة ثأرية فيما بينهم مما أثار حالة من الزعر والفزع بين أهالى القرية. 

فرض كردون أمني 
وعلى الفور انتقلت قوات الشرطة لموقع البلاغ، وتبين صحة الواقعة وتمكنت القوات من فرض السيطرة على الموقف وتحديد أسماء المتورطين في الحادث من العائلتين وضبط عدد منهم، وفرضت كردونًا أمنيًا بمحيط الواقعة لمنع تجددها مرة أخرى، وجار تحرير المحضر اللازم، واستكمال الإجراءات القانونية المتبعة في هذا الشأن. 

في سياق متصل تمكنت قوات الأمن من وقف معركة بالأسلحة النارية بين أبناء عمومة بقرية عرب الجهمة التابعة لمركز القوصية بمحافظة أسيوط، والتي أسفرت عن مصرع شخص وإصابة اثنين آخرين.

تلقى اللواء أسعد الذكير، مدير أمن أسيوط، إخطارًا من مركز شرطة القوصيه ببلاغ من الأهالي بوقوع معركة بين أبناء عمومة وإطلاق أعيرة نارية ومتوفى ومصابين بدائرة المركز.

وانتقل لمكان الواقعة مأمور المركزوضباط المباحث وبالفحص تبين أنها بين كل من: “محمد. ع . ع”، ٣٨ سنة، “جثة هامدة”، ”مهدى. ج . ع” ٢١ سنة، مصابا بطلق ناري بالقدمين بالخرطوش، ”أحمد.ع.م” ٤٦ سنة، مصابا بطلق ناري بالقدمين، وتم نقل الجثة لمشرحة مستشفى القوصية المركزي والمصابين لمستشفى أسيوط الجامعي.

 وتحرر عن ذلك المحضر اللازم، وأخطرت النيابة العامة لمباشرة التحقيقات.
Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية