Advertisements
Advertisements
الأربعاء 14 أبريل 2021...2 رمضان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

مواقف «كلاكيت أول مرة» في أوسكار 2017.. «ماهرشالا على» أول مسلم يحصد الجائزة.. حضور لاجئة سورية الحفل.. نجمة إغراء تظهر بفستان محتشم.. مراسم زفاف برعاية دينزل واشنطن.. والسماء تمطر حلوى

بدون تبويب

أسماء كردي


دائمًا ما يتخلل حفل توزيع جوائز الأوسكار العديد من المواقف الطريفة والمشاهد التي لاتنسى، وخلال حفل الأوسكار الأخير في دورته الـ89، شهدت السجادة الحمراء ومسرح دولبى الذي شهد فعاليات الحفل، العديد من المواقف التي حدثت للمرة الأولى، ولفتت أنظار العالم كله من المهتمين بالسينما والجمهور العادى المهتم بذلك الحدث العالمى، ونستعرض أبرز تلك المواقف والمشاهد التي حدثت للمرة الأولى في حفل الأوسكار.

ماهرشالا على
البداية مع جوائز الأوسكار، حيث حصد النجم العالمي المسلم الشهير "ماهرشالا على" جائزة أفضل ممثل مساعد عن دوره في فيلم "Moonlight"، وهو بذلك أول مسلم يحصد الجائزة.

في لقطة طريفة، استعرض النجم الأمريكي الشهير جيف جولدبلوم، حمل زوجته "إيميلي" على السجادة الحمراء بحفل "Vanity Fair"، وهو حفل العشاء الذي يلى حفل الأوسكار، وارتدت زوجته "إيميلي" فستانًا طويلًا ضيقًا دون أكمام ومكشوف الصدر ويظهر انتفاخ بطنها باللون الرمادي الداكن.


في لقطة لا تتكرر كثيرًا، أخطأت إدارة حفل جوائز الأوسكار في إعلان جائزة أفضل فيلم سينمائي ومنحته لفيلم "La La Land"، ثم عادت وصححت الخطأ وأعلنت فوز الفيلم الشهير "Moonlight".

وكانت إدارة الأوسكار قالت: إن الفيلم الشهير "La La Land" حصل على الجائزة وصعد نجومه ليستلموا الجائزة، وبعد ذلك حدثت المفاجأة وأعلنوا حدوث خطأ وسط دهشة فريق العمل، ليصعد بعد ذلك فريق عمل "Moonlight" ليتسلم الجائزة.





الحدث الأول
والحدث الأول من نوعه أيضًا، تمثل في فوز المخرج الشهير دامين شازيل، بجائزة الأوسكار لأفضل مخرج عن فيلم "La La Land"، ويعتبر المخرج "دامين" المخرج الأصغر على مدار التاريخ الذي يحصل على جائزة الأوسكار في عمر الـ32، وعبر عن شكره قائلا: «هذا كان فيلما عن الحب، وأنا كنت محظوظا بشكل كاف للوقوع في الحب أثناء تصويره».



في مشهد عكس الأوضاع في سوريا وحمل رسالة للعالم كله في ذلك الحدث العالمى، شهدت السجادة الحمراء لحفل جوائز الأوسكار حضور اللاجئة السورية هالة كامل، والتي تناول فيلم WATANI: MY HOMELAND قصتها، وهو الفيلم الذي رشح لجائزة أفضل فيلم وثائقى قصير.


سقوط الحلوى
وفى مشهد مميز لفت أنظار العالم، تساءل مقدم حفل توزيع جوائز الأوسكار جيمى كميل، عما إذا كان أحد من الحاضرين جائع، وبمجرد انتهاء تساؤله سقطت مئات قطع الحلوى على رءوس النجوم الحاضرين بالمسرح.

ومن جانبها، لفتت نجمة الإغراء داكوتا جونسون بطلة فيلم fifty shades darker، الأنظار بملابسها وإطلالتها المحتشمة، على غير المعتاد، وخاصةً أن أغلب النجمات تلجأن لارتداء فساتين مكشوفة في ذلك الحفل.



النجم العالمى جاكي شان لفت النجم الأنظار له بإطلالته على السجادة الحمراء، حيث حمل "دباديب" ومرفق بها علامة يونيسف، كدعم منه للمؤسسة.



أما عن المفاجأة الكبيرة التي شهدها حفل الأوسكار، فقد حدثت عندما دعا الإعلامي جيمي كيميل مقدم حفل الأوسكار عدد من المواطنين وسمح لهم بدخول قاعة دولبي وسط مشاهير هوليوود، والتقاط الصور معهم.

الطريف أنه عندما علم جيمي كيميل أن اثنين من الحضور من المواطنين تمت خطبتهما وينتظران الزواج قريبًا، دعا النجم دينزل واشنطن ليقدم لهما التهنئة، لكن دينزل واشنطن فاجأ الجميع وأعلنهما زوجًا وزوجة وسط ضحكات الجميع، لينهي جيمي كيميل الموقف الطريف بقوله: "أنتما الآن زوجان، فهذا دينزل واشنطن والأمر قانوني".
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements