رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

بعد انتشارها في الهند..كل ما تريد معرفته عن حمى الضنك

حمى الضنك
حمى الضنك
Advertisements

لم يهدأ العالم من انتشار فيروس كورونا ومتحوراتها حتى الآن، فضلًا عن ظهور فيروسات جديدة مثل جدري القرود الذي سجل العديد من الإصابات في جميع أنحاء العالم، ليظهر من جديد انتشار حمى الضنك في الهند لتثير مخاوف جديدة.

انتشرت حمى الضنك في جميع أنحاء الهند مع الإبلاغ عن أعراض غير عادية، لذا يجب ألا تتجاهل العلامات غير الاعتيادية وتخضع للفحص الطبي.

 

وفقًا لبيانات البرنامج الوطني لمكافحة الأمراض المنقولة بالنواقل في الهند (NVBDCP)، فإنه حتى نهاية أغسطس كان هناك أكثر من 30627 حالة و12 حالة وفاة.

 

في عام 2021، كان هناك 1.93 ألف حالة إصابة بحمى الضنك و346 حالة وفاة في جميع أنحاء الهند، بينما شهد عام 2020 انخفاضًا ربما لأن التركيز كان على فيروس كورونا.

ما يثير القلق هذا العام هو ظهور أعراض غير عادية في المناطق المحورية، مما أدى إلى سرعة النزف وتفشي حمى الضنك النزفية.

 

حمى الضنك 

وحمى الضنك أو أبو الرُّكََب أو حمى تكسير العظام  أو حمى عدن هو مرض مداري منقول بالبعوض يحدث بسبب فيروس الضنك.

 

وتشمل أعراض الحمى والصداع وآلام العضلات والمفاصل وطفحًا جلديًّا متميزًا شبيها بطفح الحصبة؛ ويتطور المرض في نسبة قليلة من الحالات إلى حمى الضنك النزفية المهددة للحياة، مما ينتج عنه نزف وقلة الصفيحات وفقدان بلازما الدم أو متلازمة صدمة الضنك، حيث يحدث انخفاض خطير في ضغط الدم.

 

طريقة انتقال المرض

وتنتقل حمى الضنك بواسطة عدد من أنواع البعوضيات من جنس الزاعجة، وخصوصا الزاعجة المصرية؛ وهذا الفيروس يضم خمسة أنواع؛ والإصابة بعدوى أحد هذه الأنواع يعطي مناعة مدى الحياة لذلك النوع، لكنه يعطي مناعة قصيرة المدى لبقية الأنواع.


والعدوى التالية بنوع مختلف من انواع حمى الضنك تزيد من خطر المضاعفات، ولا يوجد لقاح متوفر تجاريًا، يمكن الحصول على الوقاية عن طريق تقليل مواطن وأعداد البعوض وتقليل التعرض للدغات.

 

وعلاج الضنك الحاد هو علاج داعم مثل معالجة الجفاف عن طريق الفم أو الوريد في الحالات المعتدلة إلى المتوسطة أو علاج بالسوائل الوريدية أو نقل الدم في الحالات الأشد حدة.

 

لقاح حمى الضنك

وقال أدار بوناوالا المدير التنفيذي لمعهد Serum Institute of India الهندي، إن هذه المؤسسة تقوم في الوقت الراهن بتصميم لقاح لحمى الضنك شديد الخطورة.

 

ووفقا له، سيتم بعد عامين إنجاز العمل ويصبح اللقاح جاهزا للاستخدام.

 

وأضاف المدير، في حديث نقلته قناة NDTV: "نحن نعمل على تطوير لقاح لحمى الضنك. يمكنكم تقييمه بعد عامين".

 

وأوضح مدير المعهد، أن هذا سيكون العقار الثاني في العالم ضد هذه العدوى الفيروسية. وأعرب عن ثقته في أن فعالية اللقاح الهندي، ستكون أعلى.

 

العدوى عن طريق البعوض

وكما لاحظت منظمة الصحة العالمية، تعتبر حمى الضنك من الأمراض الفيروسية، وتنتقل العدوى عن طريق البعوض، وقد انتشرت بسرعة في مختلف أنحاء العالم في السنوات الأخيرة.

 

ويشار إلى أن إناث البعوض بالذات تحمل الفيروس وتنقله إلى البشر. ويقدر عدد حالات الإصابة بنحو 100-400 مليون سنويًّا.

ووفقا لمنظمة الصحة العالمية، أكثر من 80٪ من الحالات تكون خفيفة أو بدون أعراض. لكن يمكن للفيروس أن يتسبب في مرض حاد شبيه بالإنفلونزا، يمكنه أن يتطور ويؤدي إلى مضاعفات قاتلة.

 

قام الفرع الفرنسي لشركة الأدوية Sanofi في عام 2015، بتصميم أول لقاح لحمى الضنك. وتم تسجيله في 20 دولة.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية