رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

كل ما تودين معرفته عن أسباب جفاف الشعر.. وطرق ترطيبه

العناية بالشعر الجاف
العناية بالشعر الجاف
Advertisements

جفاف الشعر من المشاكل التي تواجهها معظم النساء، ولابد من معرفة سبب جفاف الشعر، حتى يمكن علاجه بشكل سليم، وبلا رجعة، وهناك العديد من الوسائل العلاجية، فيمكن العلاج عن طريق الأدوية الكيميائية في حالة وجود سبب عضوي أو مرض ما، ويمكن العلاج بالوصفات الطبيعية في حالة كان السبب ظاهري.

 

وتؤكد خبيرة علوم الشعر والبشرة غادة البربير، أنه عندما يتعرض الشعر للجفاف ويبدو هش وغير صحى فهذا يعنى انهيار الطبقة الخارجية للشعر، حيث يتكون الشعر من ثلاث طبقات، وتساعد الزيوت الطبيعية الموجودة في الطبقة الخارجية على حماية الطبقات الداخلية، كما يقوم الزهم بتغطية الشعر للمساعدة في حبس الرطوبة، وحماية الشعر من الأكسدة الضوئية التي تسببها الأشعة فوق البنفسجية، ويساعد هذا الزيت أيضًا على تغذية فروة الرأس والشعر، كما أنه يعكس الضوء، مما يجعل الشعر يبدو لامعًا.

 

 أسباب جفاف الشعر

 وتوضح غادة البربير، أن أسباب جفاف الشعر هي كالتالي:

 

  • أن فروة الرأس لا تنتج ما يكفى من زيت طبيعى لترطيب الشعر.
  • تقدم العمر الذى يسبب تباطؤ معدل إنتاج الزيت في الجسم بشكل طبيعى، مما يؤدى إلى جفاف الجلد وبالطبع الشعر.
  • وفي بعض الحالات يرجع جفاف الشعر لوجود  مشاكل صحية مختلفة وعادات العناية بالشعر.
  • وهناك عوامل آخرى يمكن أن تجرد الشعر من الزيوت الطبيعية، مما قد يؤدي إلى شعر جاف خشن وبليد، مثل:

 

- متلازمة مينكيس للشعر المتعرج، وهي أحد الاضطرابات الجينية، وهي مشكلة وراثية نادرة، يحدث خلالها عدم إمتصاص الخلايا للكمية الكافية من النحاس، مما يؤثر على صحة الشعر، ويسبب الجفاف، ومتلازمة كوكايين.

 

-الغدة الدرقية حيث تسبب قصور الغدة الدرقية قلة إنتاج ما يكفي من هرمونات الغدة الدرقية، مما يسبب جفاف الشعر.

 

-سوء التغذية وفقدان الشهية العصبي يؤدي اضطراب الأكل إلى سوء التغذية،حيث تعتبر العناصر الغذائية مثل أحماض أوميغا 3 الدهنية والبروتينات وحمض الفوليك والبيوتين والزنك والسيلينيوم والكالسيوم والنحاس والفيتامينات Aو B12 و Cو D و Eضرورية لصحة الشعر.

 

-إعاقة تدفق الدم نتيجة للدورة الدموية غير السليمة،حيث يضمن تدفق الدم السليم إلى فروة الرأس إمدادًا ثابتًا بالمغذيات والأكسجين للشعر. لذلك، عندما لا يتلقى الشعر ما يكفي من العناصر الغذائية ويصبح جافًا ومتضررًا.

 

-الضغوط النفسية، يكون لها تأثير سلبي على نمو الشعر وصحته، حيث تحفز المستويات العالية من التوتر إنتاج الكورتيزول في الجسم.

 

-يمكن للتغيرات الهرمونية المرتبطة بالدورة الشهرية أو الحمل أو انقطاع الطمث أو أي اضطرابات هرمونية أن تسبب أيضًا جفاف الشعر.

 

-بعض الأدوية مثل الكورتيزول يمكن أن تسبب جفاف الشعر.

 

- العوامل الخارجية، من أشعة الشمس والأتربة وبرودة الجو.

 

-فقدان المرونة أو القوة.

 

-الغسيل المفرط للشعر مع الصابون، مما يسبب جفاف الشعر. 

 

-المناخ الجاف والحار (الهواء الجاف).

 

-الإفراط في استخدام مجففات الشعر مثل المكواة الكهربائية، أو أدوات فرد الشعر.

 

-تصفيف الشعر الزائد. 

 

-يمكن أن يؤدي عدم استخدام البلسم بعد غسل الشعر بالشامبو إلى فقدان الرطوبة من الشعر،كما أنه يزيد من الاحتكاك بين خصلات الشعر.

 

-التعرض لأشعة الشمس. 

 

 -التعامل الخشن مع الشعر يمكن أن تساهم ممارسات مثل تجفيف الشعر عن طريق الفرك بمنشفة أو شد الشعر المفرط أو التمشيط القاسي في جفاف الشعر.

 

-السباحة في مياه معالجة بالكلور. 

 

-قلة الرطوبة في الشعر.

 

-استخدام العلاجات الكيميائية المفرطة، مثل صبغات الشعر سبب رئيسي في جفاف الشعر وتقصفه.

 

نصائح لترطيب الشعر

وتشير خبيرة علوم الشعر، إلى أن هناك بعض النصائح التي تساعد على ترطيب الشعر، والتي تستعرضها في السطور التالية.

 

-إذا كان جفاف الشعر ناتجًا عن حالات طبية مثل متلازمة كوشينغ، فإن العلاج الطبي المناسب ضروري، أي العلاج الكيميائي في هذه الحالة.

 

-غسل الشعر مرتين أسبوعيًا لمنع جفاف الشعر وذلك لأنه معرّض للإفرازات الدهنية أكثر، وفي الحالات الضرورية مثل ممارسة الرياضة كلّ يوم؛ فيمكن غسله بشكل يوميّ لكن بدون شامبو، وفي الحالات غير الضرورية؛ فيُنصح بعدم غسله يوميًا؛ لأنه لا يفرز كميّة كافية من الدهون لتحمي الشعر.

وحتى تمنعي جفافه تأكدي دائمًا من تجفيف الخصلات قبل مغادرة المنزل، لأن الرطوبة الموجودة في شعركِ عندما تتعرض للهواء البارد ستلحق الضرر به وتجعله أكثر هشاشة وجفافًا.

 

-عدم  غسل الشعر بالمياه الساخنة لمنع جفاف الشعر المياه الساخنة أمر ممتع ودافىء، لكنها تزيل الزيوت الطبيعية والرطوبة من شعركِ، وهو من أكثر الأمور المضرة بصحة الشعر؛ حيث إنها تتلف الشعر؛ ممّا يجعله جافًا ويؤدي إلى ظهور القشرة، لذا اغسلي شعرِك بالمياه الفاترة للمحافظة على الرطوبة خلال فصل الشتاء.

 

-استعمال الزيوت الطبيعية من الوسائل الآمنة والسريعة التي تعوض الشعر بالطبقة الدهنية لتحميه من الجفاف والتلف.

 

-استخدام  المستحضرات الطبيعية، ومنتجات الشعر الخالية من أية كيماويات؛ لأن المستحضرات الكيماوية تسبب تجعيد الشعر؛ فهي تؤثر على مرونة وقوة الشعر، كما يمكن أن تسبب الحكة وتهيج فروة الرأس والجلد والسقوط والتكسر في المستقبل.

 

-استخدام أنواع معينة طبية من الشامبو، والتي تحتوي على الأعشاب الطبيعية أو الفواكه، والبعد عن الأنواع التي تحتوى على مواد كيماوية.

 

- استخدام شامبو مناسب لطبيعة ونوع الشعر يحتوي على مواد وفيتامينات تعوض نقص الطبقة الدهنية.

 

-عدم  استعمال الشامبو يوميًا حتى لا تفقد الزيوت الطبيعية الواقية مما يؤدي إلى جفاف الشعر، ولذلك يفضل غسل الشعر مرة أو مرتين في الأسبوع ويمكن تعويض لمعان الشعر بإستخدام زيوت الشعر لإضافة اللمعان والنعومة،واستخدام بلسم للشعر بعد الشامبو لترطيبه.

 

-عمل حمام كريم أو حمام زيت مرتين اسبوعيا قبل غسل الشعر 

-تقليل استخدام الحرارة على الشعر.

 

-تنشيف الشعر بقطعة قماش قطنية حتى لا يصاب بالجفاف والتلف 

-عدم استخدام الماء الساخن عند غسل شعرك في الشتاء حيث إن الماء الساخن يكون له أضرار على الشعر 

 

-استخدام الكريمات التى تحتوى على الزيوت الطبيعية مثل زيت الزيتون أو زيت جوز الهند. 

 

- ترك الشعر ليجف قبل تمشيطه ليجف بشكل طبيعى بعد غسله،وتنشيف الشعر بطريقة طبيعية في الهواء الطلق، يعد من أفضل الوسائل الصحية في الحفاظ على الشعر، وتجفيفه بشكل صحيح ويُفضل استخدام مشط ذا أسنان واسعة.

 

-يفضل أن يغطى الشعر بإيشارب أو قبعة قبل الخروج من المنزل والتعرض للطقس البارد وذلك للحفاظ على الشعر.

 

-تمشيط الشعر باستخدام فرشاة واسعة الأسنان؛ لكي تساعدك في التخلص من تشابك الشعر، التي تعمل على تحفيز الإفراج عن الزيوت الطبيعية للشعر، مع تدليك فروة الرأس جيدًا لتنشط الدورة الدموية.

 

-عند الخروج فى طقس جاف يفضل ارتداء القبعة لحماية الشعر،وحماية الشعر أيضا من التعرض للحرارة أو أشعة الشمس،وكذلك ضرورة تجنب التعرض لماء الكلور بحمام السباحة.

 

 - ينصح بعد ذلك باستخدام شامبو مناسب لنوع الشعر وخالى من الكبريتات ثم شطف الشعر.

 

- استخدام منتجات العناية بالشعر المناسب لنوع الشعر الجاف.

 

-ينصح بوضع مسكات الشعر أو تغطيته قبل نزول حمام السباحة لحمايته من التفاعل مع الكلور.

 

ملحوظة هامه

 

لعلاج مشكله «جفاف الشعر» تحتاج أغلبها إلى وقت طويل لإتمام العلاج، كما يعتبر جفاف الشعر مشكلة شائعة بين الناس، والتي تتطور بشكل عام بسبب العناية غير المناسبة بالشعر، ونادرًا ما تكون بسبب حالة طبيةأساسية.

 

 وصفات طبيعية لترطيب الشعر 

وتقدم غادة البربير، أفضل الوصفات الطبيعية لعلاج جفاف الشعر.

الزيوت الطبيعية الدافئة

 

زيت الزيتون 

من أشهر الزيوت الطبيعية لترطيب الشعر الجاف، ويساعد على ترطيب الشعر الجاف بالشكل الكافي من الجذور وحتى الأطراف، يحمي الشعر الجاف من التساقط الذي قد يتعرض له.

يحتوي أيضا على نسبة عالية من فيتامين E، مما يساعد على علاج الشعر المتقصف والمجهد، والحفاظ على مادة الكيراتين الطبيعية.

فعال فى علاج تلف الشعر الجاف، والذي يكون ناتجًا عن استخدام مكواة الشعر، وغيرها من منتجات تصفيف الشعر.

 

زيت جوز الهند

يحتوي على الكثير من الفوائد للشعر، إذ إنه يحتوي على الأحماض الدهنية التي تساعد على تغذية الشعر، ويحتوي على الكربوهيدرات والمعادن الضرورية للحفاظ على الشعر من الجفاف والتلف والتقصف.

يعمل على التخلص من الشعر الهش، ويفيد أيضا في زيادة نمو الشعر، ويساعد على الاحتفاظ برطوبة الشعر لأطول فترة ممكنة، بالإضافة إلى أنه يمنح الشعر رائحة لطيفة.

 

زيت اللوز

 يعالج فروة الرأس الجافة، وذلك من خلال فرك كمية صغيرة من زيت اللوز مباشرة على فروة الرأس، لتحفيز تدفق الدم إلى المنطقة، وإدخال مضادات الأكسدة القوية على فروة الرأس من خلال عملية التدليك.

يعتبر زيت اللوز أحد المواد الطبيعية الملينة والمرطبة للشعر الجاف، إذ يمكنه ملء الفراغات في عمود الشعر على المستوى الخلوي، مما يترك الشعر ناعمًا ومسترسلًا، ومع الانتظام في استخدامه، ستبدأ طبيعة الشعر بالتغير، فيصبح الشعر الجاف أكثر سهولة في التصفيف والتسريح، ويظهر بشكل حيوي ولامع.

 

زيت الخروع

هناك العديد من فوائد زيت الخروع للشعر الجاف، وذلك بفضل غناه بالعديد من الأحماض الدهنية، كحمض رسينولايك الذي يكسب هذا الزيت القدرة على التليين، ويمتاز زيت الخروع بلونه الأصفر الشفاف، وأحيانًا يكون عديم اللون، ويتمتع بقدرة عالية على التغلغل في الشعر، وفي فروة الرأس أيضًا.

 

زيت الجوجوبا 

يعمل على ترطيب فروة الرأس، يُرطِّب زيت الجوجوبا فروة الرأس، ويُحسِّن صحَّة الشعر، والبُصيلات، والغُدَد الدهنيّة؛ وذلك لأنّه مُشابه للزّهم الذي تُنتجه الغُدَد الدهنيّة، كما يُكافح نَقص إنتاج الزّهم، أو زيادته.

 

زيت الذرة 

يمنح الشعر الترطيب، حيث يعطي زيت الذرة ترطيب للشعر وفروة الرأس لاحتوائه على تركيز عالي من مادة الفيتوستيرول (Phytosterols)، التي تعزز تكوين الكولاجين والتي لها تأثير مفيد على الشعر وفروة الرأس، ويمنح التجديد للشعر، حيث أن زيت الذرة يحتوي على فيتامين هـ الذي يعزز التجديد للشعر الجاف.

 

طريقة استخدام الزيوت للشعر:

 

نقوم بوضع نصف كوب من إحدى الزيوت السابق ذكرها على درجة حرارة، لتدفئته.

 

الطريقة 

يتم تدليك الشعر بالزيت بلطف لبضع دقائق.

يغطى الشعر باستخدام منشفة دافئة لمدة 30-45 دقيقة أو بين عشية وضحاها.

استخدام هذه الوصفة مرة واحدة فقط أو مرتين في الأسبوع.

 

 

 ماسك الافوكادو وخل التفاح

 

يحتل خل التفاح مكانةً كبيرةً للاعتناء بصحة الشعر، لاحتوائه على العديد من الأنزيمات والمعادن، واللذان بدورهما يُعزّزان من نعومة الشعر ويساعدانه على التفكك ويخلصانه من الخشونة، ويعتبر الحل الأمثل للتخلّص من جميع مشاكل الشعر وبشكل نهائي.

الأفوكادو يعمل على ترطيب الشعر وتغليفه من الخارج، وإحاطته بطبقة عازلة؛ قد تساعد ا

لشعر على الاحتفاظ برطوبته الداخلية لأطول فترة ممكنة، ويعزى ذلك غالبًا لاحتواء لب الأفوكادو على كمية عالية نسبيًا من أحماض أوميجا 3، ومجموعة من الأحماض الأمينية المتنوعة الهامة لصحة الشعر.

يرطب الشعر الجاف، وتعزى فائدة ماسك الأفوكادو المحتملة في هذا الشأن لاحتواء الثمار على زيت الأفوكادو الذي يعد أحد الزيوت الطبيعية التي قد تساعد على ترطيب الشعر بعمق في فصل الشتاء،

 

المكونات:

 

 ملعقة كبيرة خل التفاح، ملعقة كبيرة زيت الزيتون، ثمرة الأفوكادو

 

الطريقة:

 

قشري ثمرة الأفوكادو، ثم ضعيها في الخلاط الكهربائي واخلطيها جيدًا.

أضيفي الخل وزيت الزيتون على الأفوكادو واخلطيهم مرة أخرى؛ لتحصلي على عجينة متجانسة، استخدمي الخليط على فروة الرأس وكامل الشعر، مع التدليك بلطف لعدة دقائق لتحفيز الدورة الدموية في الشعر.

اتركي الخليط على الشعر لمدة 15 دقيقة، ثم اغسلي الشعر بالماء الفاتر.

استخدمى هذه  الوصفة مرتين أسبوعيًا لتتخلصي من قشرة وجفاف وتقصيف الشعر.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية