رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

صاحب السعادة الطفل.. مبادرة أطلقها رئيس المجلس الأعلام للإعلام

رئيس الأعلى للإعلام
رئيس الأعلى للإعلام
Advertisements

نظم المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام برئاسة الكاتب الصحفي كرم جبر، بالتعاون مع منظمة اليونيسف، مائدة حوار حول الطفل في تماس مع القانون، وكيفية التناول الإعلامي لقضايا الطفل، بهدف العمل على تصحيح الرسالة والمضمون الإعلامي وتمكين الإعلاميين وتعريفهم بمفاهيم حقوق الطفل الأساسية في تناول قضايا الطفل وحقوقه وفقًا لتناولها في الاتفاقيات والمواثيق الدولية والتشريعات الوطنية. 

رفع الوعي المجتمعي 

وتناولت المائدة، رفع الوعي المجتمعي للأطفال وأسرهم من خلال الإعلام لتجنب وقوع أبنائهم في مخالفة القانون ودعم جهود الدولة في حماية حقوق الأطفال.

حضر مائدة الحوار، جيرمي هوبكينز ممثل منظمة اليونيسف في مصر وسحر السنباطي أمين عام المجلس القومي للطفولة والأمومة والمستشار حسام الدين شاكر، رئيس الاستئناف، رئيس مكتب حماية الطفل بإدارة التفتيش القضائي بمكتب النائب العام، والمستشار علي موسى من قطاع حقوق الإنسان والمرأة والطفل بوزارة العدل، والمستشار محمود فوزي أمين عام المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، والكاتب الصحفي صالح الصالحي، وكيل المجلس، والإعلامي نشأت الديهي، والدكتور مني الحديدي، أعضاء المجلس، وعدد من الإعلاميين والصحفيين.


مبادرة الطفل 

واقترح الكاتب الصحفي كرم جبر، رئيس المجلس الأعلى  لتنظيم الإعلام، ضرورة إطلاق مبادرة للطفل، والعمل عليها إعلاميًا، مطالبا  الحضور باقتراح اسم للمبادرة، على أن يكون بصفة مبدئية (صاحب السعادة الطفل).


 حملة إعلامية للطفل

وأضاف رئيس الأعلى للإعلام، أنه سيتم العمل على حملة إعلامية كبيرة، تصل للمدارس بالتنسيق مع الجهات المسئولة، وممكن الممكن أن يتمإنتاج أعمال وبرامج سينمائية وإعلامية، مشيرًا إلى أهمية الاهتمام بالطفل وقضاياه لأنه بعد سنوات قد يرتدي هذا الطفل البدلة العسكريةللدفاع عن وطنه لذلك يجب زرع الوطنية وحب الوطن داخل كل الأطفال.


الطفل ذخيرة المستقبل 

وقال إنه انطلاقا من كون الطفل ذخيرة المستقبل ورجل الغد وأمل الأوطان، تسعى كل الدول والمجتمعات أن توفر له كل أسباب الرقي، وتحيطه بمختلف أنواع الرعاية كي ينشأ سليم العقل والبدن، مضيفًا أن مستقبل الأمم يكمن في مدى نجاحها في رعاية أطفالها بطريقة سليمة، لأنرقي الأمم وتقدمها يقاس بمدى اهتمامها بأطفالها ورعايتهم، فكلما اتسعت المساحة المخصصة للأطفال في الأفق الفكري للمجتمع، فذلكيعني أن هذا المجتمع قد وضع عينيه على المستقبل الذي تعبر إليه المجتمعات عبر استثمارها في الإنسان وتنميته.


احترام حقوق الاطفال 

وأضاف أن احتـرام الدولـة لحقـوق الأطفال، يمنحهــم الكرامــة الإنســانية والحريــة مــن أجــل تهيئتهــم وتأهيلهــم لخــوض حيــاة الكبـارعـن طريـق إتاحـة فـرص المشـاركة فـي كافـة المجـالات المسـموحة لهم.

 

مدونة الطفل 

وأوضح أن مدونة السلوك الإعلامي للطفل المصري تركز على ضرورة احترام الأطفال في المعاملة كأفراد كاملين يحق لهم التمتع بجميعالحقوق الإنسانية.

وشدد رئيس المجلس على أنه لا يمكن اعتبار قضية التناول الإعلامي لحقوق الأطفال مجرد حدث بل هي عملية مستمرة حيث ينبغي علىالإعلاميين مراعاة الحفاظ على المعايير الأخلاقية والمهنية عند تناول قضايا الأطفال والترويج المستمر لمبادئ الاتفاقية الدولية لحقوق الطفل.

تناول قضايا الطفل 

وطالب كافة وسائل الإعلام  ببذل مزيـد من التعمـق فــــي تناول قضايا الطفــــل، وعــــدم الإفراط في التناول السطحي لهذه القضايا، بهـدف إيجاد الحلول لهذه القضـايا والمشـكلات المتعلقة بالطفل.


 

 وتابع قائلا: "الفترة المقبلة تتطلب ضرورة تسليط الضوء إعلاميا على قضايا الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصـة، وأيضا على قضاياالأطفال فـي المناطق النائية والريفية والعشـوائية، خاصة في ظـل خصوصـية الأوضاع المعيشـية التي يعيشها هؤلاء الأطفال على المستوياتالاجتماعية والاقتصادية والصحية".


إتاحة الفرص للأطفال

وأكد أن مدونة السلوك الإعلامي للطفل المصري تهدف لضمان وجود ممارسات إعلامية مهنية تحترم حقوق الطفل وتسهم في رفع مستوىالوعي تجاه هذه الحقوق وتتيح الفرص للأطفال للتحدث عن أنفسهم وأمالهم ومخاوفهم بما يسهم في خلق جيل قوي مثقف وواع يخدم بلدهويساعد في بنائها ورقيها وتقدمها.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية