X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الإثنين 23 سبتمبر 2019 م
محمد آل شيخ: الشعوب العربية ترفض المشاركة في صناعة مستقبل سياسي للإسلاميين داعية سلفي: قطر تعاني عُقدة نفسية عميقة تجاه مصر "غرفة الشركات" تجتمع بأعضائها لشرح كيفية التعامل مع بوابة العمرة الاستماع لأقوال والدة طفلة خطفها عاطل وحاول الاعتداء عليها جنسيا بإمبابة المكاتب الفنية بـ"النيابة الإدارية" تفحص قضايا "الحفظ الإداري" البورصة المصرية.. شركة أودن للاستثمارات المالية تتصدر الأسهم الهابطة رئيس مجلس الدولة يشيد بتميز مدرسة الإسكندرية في العطاء القضائي "Game of Thrones" يحصد جائزة أفضل مسلسل درامي بحفل الإيمي "Fleabag" يفوز بجائزة أفضل مسلسل كوميدي بحفل الإيمي برلماني يطالب أولياء الأمور بالاطلاع على ترخيص المدارس الخاصة قبل التقديم فيها بيلي بورتر يفوز بجائزة أفضل ممثل بمسلسل درامي في حفل الايمي اليوم.. منطقة القاهرة تقيم قرعة مهرجان البراعم مواليد 2006 حفل توزيع جوائز هيكل للصحافة العربية في نسختها الثالثة بدار الأوبرا بيتر دينكليدج يفوز بجائزة أفضل ممثل مساعد بمسلسل درامي في حفل الإيمي "Last Week Tonight with John Oliver" يفوز بجائزة أفضل برنامج حواري بحفل الإيمي جوليا جارنر تحصد جائزة أفضل ممثلة مساعدة بمسلسل درامي في حفل الإيمي النيابة تستمع لأقوال أهل طفل عثر على جثته بنيل العياط مواقيت الصلاة 2019| تعرف على مواقيت الصلاة اليوم الإثنين مسلسل "Chernobyl" يفوز بجائزة أفضل مسلسل محدود في حفل الإيمي



تفضيلات القراء

أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

الأمية خطر يهدد مستقبل مصر.. محوها يبدأ من مجلس النواب.. برلماني يطالب بالتصدي للظاهرة والعمل على مواجهتها بالحوافز والمكافآت.. ونائبة: خطر يهدد مستقبلنا

الأربعاء 09/يناير/2019 - 11:27 م
الأمية خطر يهدد مستقبل عصام هادي - أحمد صلاح
 
تعد الأمية في مصر إحدى العراقيل التي تقف أمام مشروع الإصلاح الاقتصادي والسياسي الذي تستهدفه البلاد خلال الفترة المقبلة من حياة الدولة المصرية، إذ نجد أنه حسب إحصائية صادرة عن موسوعة الدول قدرت نسبة الأمية في مصر بنحو 45% من السكان لعام 2000، فيما ظهرت إحصائيات أخرى صادرة من اليونسكو لعام 2003 أظهرت أن نسبة الأمية بين الذكور الذين يزيد عمرهم عن 15 عاما في مصر هو 42% من السكان الذكور و53% للإناث فوق سن 15 عاما.

ما تم سرده سابقا يبدو واضحا منه أن "الأمية" إحدى العلل التي مصاب بها الشعب المصري ويعاني منها الكثيرون بالرغم من قيام نظام الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك بتكثيف جهوده للحد من تلك الظاهرة وإنشاء هيئة عامة لتعليم الكبار ومحو الأمية إلا أنها لم تؤتِ ثمارها طول تلك الفترة.

وفي السياق ذاته، قال النائب عبد الرحمن برعي، عضو لجنة التعليم بمجلس النواب، إن المطالبة بمبادرة لمحو الأمية بالتزامن مع مبادرة الرئيس السيسي بتوفير احتياجات المواطنين الأكثر احتياجا أمر ضروري لمواجهة هذا الخطر الذي ترتفع نسبته في مصر في ظل قيام العديد من الأسر الفقيرة بإخراج أولادها للعمل تحت وطأة الفقر وفي ظل ضعف الإعلام في التصدي لهذا الأمر.

وأكد برعى في تصريح لـ"فيتو"، أي محاولات للقضاء على الأمية لن تؤدي إلى نتائج إيجابية دون وجود الحافز من جانب الدولة لتشجيع كبار السن على الإقبال على التعليم مثل تقديم جوائز أو مكافأت أو تشغيل المتفوقين مثلما كان يحدث في الماضي وهذا الأمر تعرفة هيئة تعليم الكبار والجهات المسئولة عن التعليم دون تشرع في التنفيذ للحافز على أرض الواقع بالإضافة إلى ذلك ضرورة تفعيل دعم الدولة للعناصر التي تصر على محو أميتها.

تشاركت الدكتورة ماجدة نصر، وكيل لجنة التعليم بمجلس النواب، الرأي ذاته، مؤكدة أن المطالبة بمبادرة لمحو الأمية بالتزامن مع مبادرة الرئيس حياه كريمه للفئات الأكثر احتياجا أمر طبيعى بعد أن زادت النسبة بشكل يؤثر سلبيا على المجتمع خاصة وأن نسبتها وصلت إلى ١٨،٤% حسب تقديرات جهاز التعبئة والإحصاء في ٢٠١٧.

وأكدت نصر في تصريح لـ«فيتو» المجهودات المتناثرة من الجمعيات وهيئة تعليم الكبار تحقق فائدة لأنها تقام بدون أساس وبالتالى لابد من وضع إستراتيجية لمدة عامين تشارك فيها كل أجهزة الدولة بدءا من الرئيس والجمعيات ووزارة التربية والتعليم وهيئة تعليم الكبار والمجتمع المدنى والجامعات.

وتابعت منظمة اليونسكو صنفت مصر من الدول ذات الأمية المرتفعة وهو ما يقتضى تكاتف الجهود ليكون عام ٢٠٢١ عام القضاء على الأمية من خلال تفعيل التشريعات التي تمنع عمالة الأطفال لمساعدة أسرهم.

موضوعات متعلقة

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات