Advertisements
Advertisements
الخميس 6 مايو 2021...24 رمضان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

لسنا منظمة خيرية.. شركة فايزر لـ"إسرائيل": "هاتوا الفلوس اللي عليكم"

خارج الحدود Screenshot_2
شركة فايزر

أفادت وسائل إعلام عبرية بأن شركة "فايزر" الأمريكية هددت بتعليق إمدادات لقاحها ضد فيروس كورونا إلى إسرائيل، بسبب تأخرها في دفع ثمنها.

 شحنات اللقاح 
وذكرت القناة الـ12 الإسرائيلية أمس الجمعة أن "فايزر" حذرت الدولة العبرية الأسبوع الجاري من أن شحنات اللقاح المخصصة إليها قد تصدر إلى دول أخرى إذا لم تسدد سعرها.

ونقلت القناة عن مسؤول في "فايزر" قوله مخاطبا وزارة الصحة الإسرائيلية: "لسنا منظمة خيرية".


وأشارت القناة إلى أن إسرائيل تلقت تحذيرات مماثلة من شركة "موديرنا" الأمريكية أيضا.

 اتفاقيات مبرمة 

وسبق أن أعلنت "فايزر" لوكالة " رويترز" الإثنين الماضي أنها صدرت كل شحنات اللقاح إلى إسرائيل بموجب الاتفاقية الأولية المبرمة في نوفمبر الماضي بين الطرفين والعمل جار على تحديث هذه الاتفاقية.

صرح المدير العام لوزارة الصحة الإسرائيلية، هيزي ليفي، بأن شركة "فايزر" الأمريكية  توقفت عن تزويد إسرائيل بلقاحاتها المضادة لفيروس كورونا.

وأكدت وزارة المالية الإسرائيلية أنها دفعت بموجب الاتفاقية الأولية 2.6 مليار شيكل (785 مليون دولار)، فيما أشارت "رويترز" إلى أن تل أبيب ترغب في اقتناء 36 مليون جرعة أخرى من اللقاح.

صراعات داخلية
وأوضح موقع "تايمز أوف إسرائيل" أن تأخر إسرائيل في اقتناء الجرعات الإضافية من اللقاح يأتي بسبب صراعات سياسية داخلية، حيث ألغى وزير الدفاع ونائب رئيس الوزراء بيني جانتس الشهر الماضي الاجتماع الحكومي الذي كان من المقرر أن يجري خلاله التصويت على العقد الجديد، وذلك احتجاجا على رفض رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو تعيينه لمنصب وزير العدل.
 
ورفض "الليكود" طلب المستشار القانوني للحكومة، أفيحاي ماندلبليت، بتعيين وزراء دائمين في الوزارات، بحجة أنه لا ينبغي تعيين وزراء في الوزارات المتبقية في ظل الواقع السياسي الحالي.

ونقلت القناة 7 العبرية عن ليفي قوله إنه من المتوقع أن تستأنف "فايزر" الإمدادات فقط بعد أن تجتمع الحكومة الإسرائيلية وتوافق على اتفاقيات شراء اللقاح الجديدة.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements