Advertisements
Advertisements
الأربعاء 14 أبريل 2021...2 رمضان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

"فاينانشال تايمز": نشاط دبلوماسي مكثف لـ"كيري"

خارج الحدود
وزير الخارجية الأمريكي جون كيري

علا سعدي


أكدت صحيفة فاينانشال تايمز البريطانية أن وزير الخارجية الأمريكي جون كيري يستغل عطلة نهاية الأسبوع في العمل الدبلوماسي لإنقاذ اثنين من الأهداف الرئيسية للسياسة الخارجية لإدارة الرئيس باراك أوباما.

وأشارت الصحيفة إلى أن زيارة كيري لأفغانستان تأتي لتجنب نتائج الانتخابات المتنازع عليها والتي يخشى منها بعض المراقبين أن تعجل بحرب أهلية جديدة، ويسافر اليوم السبت كيري إلى فيينا لمعالجة التخبطات في المحادثات النووية مع إيران.

وأضافت الصحيفة أنه في ظل سعي كيري وسفره تحاول الولايات المتحدة وقف إطلاق النار بين حماس وإسرائيل في قطاع غزة، وعقد هدنة فيما بينهم.

وترى الصحيفة أن الأيام القادمة ستكون محورا هاما للسياسة الخارجية للإدارة الأمريكية، بعد مراهنة أوباما بجزء كبير من تاريخه في التفاوض على اتفاق يمنع إيران من الحصول على سلاح نووي، وفي الوقت نفسه تواجه إدارة أوباما أزمة كبيرة في العراق.

وأوضحت الصحيفة أن كيري سافر إلى أفغانستان للتوصل لاتفاق بين المرشحين للانتخابات بعد الخلاف حول النتائج التي تهدد عرقلة أول تسليم ديمقراطي للسلطة.

، وقال كيري: "هذه لحظة حرجة جدا لأفغانستان والشرعية معلقة في الميزان.. لذلك لدينا الكثير من العمل لنقوم به".

والتقى كيري بالمرشحين أشرف غاني وعبدالله عبدالله لتنظيم عملية التدقيق في الأصوات بعد النتائج الأولية التي تشير لفوز غاني المفاجئ وأدعاء عبدالله استخدام التزوير على نطاقا واسعاُ، ما يهدد بفتح التشققات العرقية مثل التي حدثت في عام 1990 وادت إلى سيطرة طالبان.

ولفتت الصحيفة إلى سفر كيري لفيينا للتفاوض حول تمديد المحادثات بشأن برنامج إيران النووي لمدة ستة أشهر، وأضافت أن كيري متورط بشدة في الصراع بغزة.

وأعرب أوباما عن رغبة الولايات المتحدة في وقف إطلاق النار ومن المرجح أن يقوم كيري بزيارة لإسرائيل في حين تتواصل الضربات الجوية.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements