رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

إصابة نائب بالبرلمان الإسرائيلي بكورونا رغم تلقيه اللقاح

اجراءات كورونا
اجراءات كورونا
Advertisements
أصيب نائب بالبرلمان الإسرائيلي "الكنيست" بكورونا، رغم تلقيه اللقاح المضاد للفيروس قبل 10 أيام بحسب إعلام عبري.

وقالت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية، اليوم الخميس، إن النائب عن حزب "يهدوت هتوراه" يسرائيل أيخلير 65 عاما ثبتت إصابته بفيروس كورونا.


وأضافت أن وزارة الصحة الإسرائيلي ستجري تحقيقا وبائيا لتحديد المخالطين له.

فيما ذكرت قناة "كان" الرسمية إن الإعلان عن إصابة أيخلير بكورونا، جاء بعد 10 أيام من تلقيه الجرعة الأولى من اللقاح المضاد للفيروس.

فيما أوضح موقع "واللا" العبري أن جرعة اللقاح الأولى لها فعالية محدودة بنحو 50% في الوقاية من الإصابة بكورونا. 

وأوضح الموقع: "يصل لقاح شركة فايزر، الذي حصل عليه عضو الكنيست، إلى أقصى فاعلية 95% بعد أسبوع من تلقي جرعة اللقاح الثانية".

وفي العشرين من الشهر الجاري بدأت إسرائيل حملة التطعيم ضد فيروس كورونا، عبر لقاح شركة فايزر، وكان رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو أول من تلقى التطعيم.

وحتى صباح اليوم الخميس، تلقى نحو 800 ألف إسرائيلي الجرعة الأولى من اللقاح، بحسب وزارة الصحة.

وفي وقت سابق اليوم، أعلنت الصحة الإسرائيلية تسجيل 5253 إصابة جديدة بالوباء ليرتفع إجمالي الإصابات إلى 419 ألفا و312، من بينهم 3314 حالة وفاة، و42 ألفا و402 مصاب، بحسب القناة "12" الإسرائيلية.

وتفرض إسرائيل منذ الأحد الماضي، إغلاقا للحد من تفشي وباء كورونا، هو الثالث بعد إغلاق أول فرضته في أبريل، وثان في سبتمبر.
Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية