رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

أعراض حساسية الصدر.. الأسباب والعلاج

اعراض حساسية الصدر
اعراض حساسية الصدر
Advertisements
يلتزم مريض حساسية الصدر، بعدة تعليمات، طوال حياته، لتجنب مخاطر الحساسية ونوباتها المزعجة التى تؤثر على التنفس بشكل سلبى قد يهدد حياة المريض، وحساسية الصدر عادة تكون مزمنة، وهى منتشرة أكثر فى الصغار.


وفي هذا السياق يقول الدكتور أسامة عبد اللطيف استشارى أمراض الحساسية والمناعة، إن حساسية الصدرية، هى أحد الأمراض المناعية التى تؤدى إلى التهابات الجهاز التنفسي، ومرض مناعى يصاحب ارتفاع الأجسام المضادة ويحدث فرط استجابة للمسببات الخارجية.

اعراض حساسية الصدر

وأضاف "عبد اللطيف"، يعاني الأطفال وكبار السن المصابين بسبب أعراض هذه الحساسية بشكل كبير، حيث إنها تؤدي إلى:-

- تهيج الصدر

- صعوبة التنفس

- السعال المستمر

- عدم القدرة على النوم بشكل سليم

- الصفير أثناء النوم

اسباب حساسية الصدر

وتابع، أن هناك عدة عوامل تؤدى إلى الإصابة بحساسية الصدر، منها:-

-نزلات البرد والأنفلونزا المتكررة

-عدم الإهتمام بالأنف وخصوصا مرضى حساسية الأنف تؤدى إلى حساسية الصدر

- تناول السجائر بشكل مفرط

- الإصابة ببعض الإلتهابات وتحديدا الناتجة عن نزلات البرد، كالإلتهابات الرئوية. 

- التعرض لبعض المواد والأجسام التي تسبب الحساسية كالغبار وحبوب اللقاح، والقطط والكلاب والفطريات إضافة إلى بعض أنواع العطور.

- التغيرات المناخية وتقلبات الطقس.

- تناول بعض أنواع الأدوية كالمسكنات. 

- الاضطرابات النفسية المختلفة كالقلق والتوتر.

علاج حساسية الصدر

وأوضح أسامة عبد اللطيف، أن علاج حساسية الصدر، عبارة عن الآتى:-

- تناول الأدوية وبخاخات الصدر وموسعات الشعب باستشارة الطبيب، والالتزام بأخذها في مواعيدها بانتظام.

- استخدام جهاز الاستنشاق الذي يخفف آلام الصدر والحساسية.

- علاج حساسية الأنف من أهم طرق الوقاية من حساسية الصدر.

- الابتعاد عن التدخين، أو استنشاقه بكافة أنواعه.

- استخدام الأدوات الخالية من الغبار أو الملوثات، ومراعاة النظافة في المكان الذي تنام وتجلس به، والإقامة في منزل خالي من الرطوبة المؤذية.

- الابتعاد عن اقتناء الكلاب أو القطط في المنزل.

- استخدام البخاخات و موسعات الشعب والأدوية الوقائية وجلسات البخار عند الضرورة.

- إختبارات الحساسية وعلاج مناعى بأمصال الحساسية القياسية طبقا لتوصيات منظمة الصحه العالميه قد يكون مناسبا لحالات كثيرة.

- ويعتبر العلاج المناعي للحساسية هو المحطة الأخيرة التي يلجأ إليها طبيب الحساسية بعد فشل العلاج الدوائي والبيئي في تحقيق النتائج المرجوة، وهو العلاج الوحيد الذي يؤثر مباشرة في الجهاز المناعي.

مدة العلاج المناسبة

وأكد استشارى الحساسية والمناعة، على أن التوقف عن العلاج قبل الفترة التي حددها الطبيب بعد الشعور المبدئي بالتحسن، يؤدي إلى عودة الحساسية مرة أخرى، بسبب عدم الاستمرار في المصل لمدة كافية، مشددا على ضرورة أن يقوم طبيب متخصص بتقييم الحالة ووصف الأمصال، ولأ يأخذها المريض إلا بعد استشارة الطبيب.
Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية