Advertisements
Advertisements
الأربعاء 24 فبراير 2021...12 رجب 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

بتكليف من السيسي.. قرار عاجل من رئيس الوزراء بشأن مدارس النيل

أخبار مصر مصطفي مدبولي رئيس الوزراء  (7)
مصطفى مدبولي رئيس الوزراء

أحمد رأفت

عقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اجتماعاً لمتابعة موقف تنفيذ مباني مدارس النيل على مستوى الجمهورية، بحضور الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني.

كما حضر الاجتماع الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، والمهندس عبد المطلب ممدوح، نائب رئيس هيئة المجتمعات العمرانية لتنمية وتطوير المدن، واللواء أكرم النشار، مساعد وزير التربية والتعليم للشئون المالية والإدارية.

‏وفي مستهل الإجتماع أكد رئيس الوزراء على الأهمية التي تحظى بها هذه المدارس، في ضوء الطلب المتزايد على مستوى الخدمة التعليمية التي تقدمها، والسمعة الجيدة التي تتميز بها، مؤكداً أن هذا يحتم التوسع في إنشاء هذه المدارس، طبقاً لتوجيهات رئيس الجمهورية، والعمل على نجاح هذه التجربة وإدارتها على النحو الأمثل، بما يتيح استمرار هذه المدارس في أداء رسالتها المتميزة.
 


‏وكلف الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الوزراء بسرعة الإنتهاء من إجمالي الـ 25 مدرسة التي كلف بها الرئيس عبد الفتاح السيسي، حيث تنتهي وزارة الإسكان حالياً من تنفيذ 9 مدارس، وسيتم البدء في 14 مدرسة أخرى على الفور.
      ‏     ‏ 
‏وقال المستشار نادر سعد، المتحدث الرسمي لرئاسة مجلس الوزراء،: شهد الاجتماع استعراض الموقف التنفيذي لسير العمل لإنجاز التكليف الرئاسي بإنشاء 25 مدرسة من مدارس النيل المصرية، حيث تضم المدارس الجاري تنفيذها من جانب وزارة الإسكان حالياً، استكمال 5 مدارس قائمة بمدن السادات، وأسيوط الجديدة، وطيبة الجديدة، وأسوان الجديدة، ودمياط الجديدة، إلى جانب تنفيذ 4 مدارس جديدة، اثنتان بالقاهرة الجديدة، واثنتان بمدينتي الشروق والشيخ زايد.

وتمت الإشارة إلى أنه قد تم التشغيل الجزئي لبعض تلك المدارس مرحلياً بصورة كاملة التشطيب والتجهيزات خلال الأعوام الدراسية من 2017/2018 إلى 2020/2021، وتم استعراض الموقف التنفيذي لكل مدرسة تفصيلياً من حيث نسب الإنجاز، وموعد التسليم لباقي المنشآت بالكامل لدخول الخدمة.

وكان الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء قد عقد اجتماعاً مع الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى. 

وخلال الاجتماع عرض وزير التربية والتعليم الجهود التي قامت بها الوزارة، منذ نقل تبعية وحدة النيل إليها، من أجل تعزيز وتطوير هذه المنظومة التعليمية المتميزة، والتوسع في إنشاء عدد من المدارس الإضافية، مع الحفاظ في الوقت ذاته على ما تتمتع به مدارس النيل من مستوى ومحتوى تعليمي يحظى بالتقدير.

وفى هذا الصدد، حث رئيس الوزراء، وزارة التربية والتعليم على استمرار الجهود الهادفة إلى الارتقاء بتلك المنظومة، كما وجه بقيام هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة بسرعة إنهاء وتسليم ٦ مدارس جديدة فاقت نسبة تنفيذ معظمها ٩٥٪، وتقع في مدن السادات، وأسيوط الجديدة، والأقصر، ودمياط الجديدة، والشروق، والشيخ زايد، وسرعة تشغيلها.

وفي وقت سابق قرر الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، منح طلاب المرحلة الثانوية بمدارس النيل المصرية فرصة امتحانية في عدد من مواد المستوى الأول الخاص بالشهادة، وذلك في ضوء الجهود المتواصلة لدعم وتطوير منظومة شهادة النيل الدولية، وحرصًا منه على مستقبل الطلاب.

وأكد الدكتور طارق شوقي، أن الوزارة لا تتوانى عن تقديم أفضل ما لديها لبناء جيل من الشباب يقود هذا الوطن في السنوات القادمة بإذن الله.

وأعلنت الوزارة، أنه سيتم الإعلان عن مواعيد الامتحانات والضوابط خلال أيام.

Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements