Advertisements
Advertisements
الأحد 7 مارس 2021...23 رجب 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

بيان عاجل من نقابة الصحفيين بشأن الانتخابات وملف "تكويد" الصحف الجديدة

سياسة unnamed
نقابة الصحفيين

منى عبيد

أكد جمال عبد الرحيم، وكيل أول نقابة الصحفيين، أن مجلس النقابة قرر خلال اجتماعه، مساء أمس، إجراء انتخابات التجديد النصفي في موعدها المقرر شهر مارس المقبل، مشيرًا إلى أنه من المنتظر أن يعقد اجتماع آخر يوم 10 فبراير المقبل، لتحديد الجدول الزمني لفتح باب الترشح.

وأوضح "عبد الرحيم"، أن الاجتماع ناقش أيضًا ملف تكويد الصحف الجديدة، حيث ستتلقى النقابة خطاب المجلس الأعلى للإعلام بشأن موقف هذه الجرائد، على أن يتم الانتهاء من هذا الملف قبل فتح باب التقديم للجنة قيد تحت التمرين.

وكان ضياء رشوان، نقيب الصحفيين، أكد أنه تلقى من المستشار محمد محمود حسام الدين، رئيس مجلس الدولة، ردا على طلب مجلس النقابة المرسل إليه لاستطلاع رأي الجمعية العمومية لقسمي الفتوى والتشريع عما إذا كان من الواجب قانونا عقد الجمعية العمومية لنقابة الصحفيين في الموعد المقرر لها الجمعة الموافق 2021/3/5 في ظل الظروف الحالية لجائحة كورونا.

وأوضح النقيب، أن الخطاب، خلص إلى أن ما يتعلق بالظروف الصحية المصاحبة لعقد الجمعية العمومية للنقابة ليس من المسائل القانونية التي تختص الجمعية العمومية لقسمي الفتوى والتشريع بإبداء الرأي فيها، وإنما تعد من المسائل الفنية التي تستقل بتقديرها الجهات المعنية بالشؤون الصحية كوزارة الصحة، مطالبا النقابة بموافاته عما إذا كانت هذه الجهات المعنية أفادت النقابة على نحو رسمي بتعذر اتخاذ الإجراءات الاحترازية اللازمة لعقد الجمعية العمومية لنقابة الصحفيين في موعدها المقرر قانونا من عدمه، وذلك حتى يتسنى اتخاذ اللازم.

ومن جانبه أكد ضياء رشوان، أنه في ضوء هذا الرد سوف يقوم بتوجيه الدعوة إلى مجلس النقابة لعقد اجتماع، لمناقشة ما جاء بخطاب رئيس مجلس الدولة، وبحث كل ما يلزم من إجراءات يوجبها قانون النقابة ولائحتها فيما يخص انعقاد الجمعية العمومية وإجراء انتخابات النقيب والتجديد النصفي لأعضاء المجلس، والحرص التام على صحة وحياة الزملاء في ظل جائحة كورونا.

وقرر مجلس نقابة الصحفيين في اجتماعه الثلاثاء 26 يناير 2021، عقد جلسة خاصة يوم الأربعاء 10 فبراير 2021 لاتخاذ الإجراءات المنصوص عليها في قانون النقابة ولائحتها  بشأن الدعوة إلى انعقاد الجمعية العمومية وإجراء الانتخابات في الموعد المقرر قانونًا يوم الجمعة 5 مارس 2021.

وناقش المجلس في اجتماعه الكتاب الوارد من المستشار محمد محمود حسام الدين رئيس مجلس الدولة لنقيب الصحفيين بتاريخ 17 يناير 2021 بشأن "طلب استطلاع رأي الجمعية العمومية لقسمي الفتوى والتشريع عما إذا كان من الواجب قانونا عقد الجمعية العمومية لنقابة الصحفيين في الموعد المقرر لها الجمعة الموافق 5 مارس 2021 في ظل الظروف الحالية لجائحة كورونا".

واستجابة إلى ما انتهى إليه الكتاب المذكور بموافاة مجلس الدولة "عما إذا كانت الجهات الصحية المعنية المشار إليها وزارة الصحة قد أفادت نقابة الصحفيين بتعذر اتخاذ الإجراءات الاحترازية اللازمة لعقد الجمعية العمومية للنقابة في موعدها المقرر قانونا من عدمه وذلك حتى يتسنى اتخاذ اللازم".

لذا قرر المجلس مخاطبة الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة لإفادة النقابة على نحو رسمي عما ورد في كتاب رئيس مجلس الدولة حتى يتسنى موافاته بالرأي الفني المطلوب.

Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements