Advertisements
Advertisements
الثلاثاء 9 مارس 2021...25 رجب 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

بعد مثوله أمام هيئة مكتب البرلمان.. عبد العليم داوود: "لم أخالف الدستور.. ومش جاي علشان صدام أو ركوع"

سياسة 140306082_1356371154697541_2848304525056545302_n
محمد عبد العليم داوود

محمد المنسي _ محمد حسني

أكد محمد عبد العليم داوود، رئيس الهيئة البرلمانية لحزب الوفد، أنه امتثل اليوم أمام هيئة مكتب مجلس النواب، برئاسة المستشار حنفي جبالي، بشأن واقعة جلسة أمس وما شهدته من مشادات أدت لإخراجه من الجلسة العامة. 

وأوضح النائب أن رده على هيئة مكتب المجلس بأنه لم يخالف ما ورد في المادة ١١٢ من الدستور والتي نصت على: لا يسأل عضو مجلس النواب عما يبديه من آراء تتعلق بأداء أعماله فى المجلس أو فى لجانه.

وقال محمد عبد العليم داوود: "مش جاي المجلس علشان الصدام أو الركوع"، مؤكدا أنه لم يوجه أي اتهام لأي حزب بعينه.

وأعلن المستشار حنفي جبالي، رئيس مجلس النواب، في جلسة أمس الثلاثاء، إخراج النائب محمد عبد العليم داوود، من القاعة، بعدما تسبب في أزمة خلال الجلسة للبرلمان، بقوله: "اللي على راسه يرد عليا".

وقرر رئيس المجلس إحالة النائب لهيئة مكتب المجلس، موجها كلامه للنائب: عند مثولك أمام هيئة مكتب المجلس قل ما تشاء.

وحذر حنفي جبالي، من الاحتجاج بصوت عالي، قائلا: أرفض المساس بكرامة أي نائب، مؤكدا أنه سيطبق اللائحة الداخلية على الجميع.

وشهدت الجلسة اعتراضا شديدا من الأغلبية مما تسبب في حالة عدم الانضباط في الجلسة العامة في مواجهة النائب، حيث قال: الذين أفسدوا الحياة السياسية، في إشارة منه إلى حزب مستقبل وطن.

وقرر حنفي جبالي، حذف الكلمة من المضبطة، والتي تسببت في حالة غضب بين أعضاء المجلس.

وشهد مجلس النواب اليوم، عرض بيان وزيري التربية والتعليم، والتعاون الدولي، وتم إحالة البيانين إلى اللجان المختصة لدراستهما وإعداد تقرير بشأنهما للعرض على المجلس.

ومن المقرر أن تشهد الجلسة العامة غدا الخميس إلقاء وزيري الشباب والرياضة، وقطاع الأعمال العام، بيان عمل الوزارة خلال الفترة الماضية.

Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements