Advertisements
Advertisements
الخميس 4 مارس 2021...20 رجب 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

مرتبة السرير فضحتها.. حكاية 40 فيديو إباحيا لطبيبة متهمة بخيانة زوجها في الغربية

محافظات Untitled-1
فضيحة طبيبة الغربية

محمد عصر

شهدت محافظة الغربية حالة من الغضب عقب تداول مواقع التواصل الاجتماعى واقعة اتهام موظف لزوجته "طبيبة بيطرية" بالزنا وإنكار نسب طفلهما عقب العثور على فلاشة تحتوى على 40 مقطع فيديو إباحيا لها.

 
وقررت النيابة العامة التحفظ على فلاشة مقدمة من موظف يتهم فيها زوجته الطبيبة البيطرية والتي توثق ظهورها في 40 فيديو إباحيا مع مجموعة من الرجال وأرسلت النيابة تلك الفيديوهات إلى لجنة فنية من خبراء الإذاعة والتليفزيون لفحصها وموافاة النيابة بنتائج الفحص تمهيدا لاستكمال النيابة إجراءاتها القانونية بحق المتهمة.


وأصدر المستشار عماد سالم المحامي العام لنيابات شرق طنطا الكلية بمحافظة الغربية اليوم توجيهاته العاجلة إلى رئيس نيابة ثان المحلة بفتح باب التحقيق في بلاغ يتهم فيه موظف زوجته بالزنا وممارسة الرذيلة مع أشخاص غرباء بشقة الزوجية.


وباشر رئيس نيابة ثان المحلة التحقيق في وقائع اتهام زوج ضد زوجته الطبيبة البيطرية وتدعي «س. ا» 32 سنة بالزنا نافيًا نسب طفله البالغ من العمر عامين.

وتعود أحداث الواقعة إلى تلقي اللواء هاني مدحت مدير أمن الغربية إخطارًا من العميد محمد فتحي مأمور قسم شرطة ثان المحلة يفيد بحدوث الواقعة وبدء استدعاء أطراف البلاغ.

كما أفاد الزوج فى البلاغ الرسمي الذي حمل رقم 467 بقسم شرطة ثان المحلة ، بإجراء تحليل «DNA» لإثبات نسب الطفل له من عدمه، بعد أن كشفت الصدفة عن عدة أفلام فيديو محملة على «فلاشة» للزوجة وهي تمارس فيها الجنس.

وكشف الزوج فى بلاغ أنه تزوج بزوجته منذ 3 سنوات، وخلال تلك الفترة كانت دائمة الخلافات والتشاجر معه وترك شقة الزوجية والتوجه لمنزل أسرتها وكانت تطالبه بمبالغ مالية كبيرة نظير العودة إليه من جديد.

وأضاف الزوج فى بلاغه أنه فى الفترة الأخيرة رفعت الزوجة دعوى تبديد قائمة منقولات الزوجية، وبعد فشل محاولات العيش معا، قرر أن يسلمها منقولاتها وإنهاء العلاقة الزوجية.

كما أوضح الزوج أنه أثناء رفع المرتبة وجد بها «خياطة»، فقام بفك الخيط وعثر على «فلاشة»، وبفتحها عثر على فيديوهات لأشخاص آخرين مع زوجته أثناء ممارسة الرذيلة، ما دفعه للتوجه لقسم الشرطة وتحرير محضر ضدها، واتهامها بالزنا ونفي نسب الطفل له، مطالبًا بندب الطب الشرعي وإجراء تحليل «DNA» للتأكد من نسب الطفل له من عدمه.

 
وكلفت إدارة البحث الجنائي بالتحري عن ظروف وملابسات الواقعة وتحرر محضر بالواقعة، وأُخطرت النيابة العامة للتحقيق في الواقعة.

Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements