السبت 23 يناير 2021...10 جمادى الثانية 1442 الجريدة الورقية

رئيس جامعة المنوفية يتفقد مستشفى العزل بالكبد القومي

محافظات
الدكتور عادل مبارك - رئيس جامعة المنوفية

محمد مدرة

تفقد الدكتور عادل مبارك رئيس جامعة المنوفية مبنى معهد الكبد القومي الجديد والذى تم تخصيصه كمستشفى للعزل الصحى للمصابين من أعضاء هيئة التدريس والعاملين بالجامعة فى ظل تداعيات أزمة فيروس كورونا المستجد التى تسيطر على دول العالم. 

اضافة اعلان

وقام رئيس الجامعة بتفقد الغرف التى تم تجهيزها للعزل الصحى وتبلغ سعتها ٩٠ سريرا و١٥ سرير عناية مركزة، وإمدادها بكافة الإمكانيات والمستلزمات والأجهزة الطبية، وتوفير المتطلبات الضرورية، مع اتخاذ كافة التدابير الاحترازية والوقائية لضمان سلامة الفريق الطبي المكلف بمتابعة المصابين وكذلك العاملين المتواجدين بالمكان، كما تفقد مسار دخول وانتظار الحالات المصابة، والمصاعد المخصصة لانتقالهم لضمان عدم انتشار العدوى، والتأكد التام من جاهزية المبنى لاستقبال المصابين بدءا من اليوم. 

 

 

وأكد رئيس الجامعة علي أن إتخاذ هذا الإجراء يأتى دعما لجهود الدولة لمواجهة هذه الأزمة، وتأكيدا على دور الجامعة ومساهمتها تجاه منسوبى الجامعة فى مواجهة الفيروس، وتقديم الخدمة العلاجية اللازمة لهم. 

 

 

كما وجه مبارك المسئولين بالمعهد بتوفير كافة المتطلبات والإجراءات اللازمة، والتعاون مع المستشفى الجامعى وكلية الطب وجاهزية الفريق الطبى من التخصصات اللازمة لتقديم بروتوكول العلاج ومتابعة المصابين على مدار الساعة، وتوفير غرف إقامة الفريق الطبى من الأطباء والتمريض واستمرار عمليات التعقيم بصفة دورية لضمان سلامتهم. 

 

 

وأوضح رئيس الجامعة أن العمل بالمعهد يسير بانتظام ويستقبل حالات الإصابة بأمراض الكبد المختلفة، وتوفير الغرف والعنايات المركزة وغرف العمليات والأشعة ومعامل التحاليل الخاصة بهم بعيدا عن المخصصة لمصابى فيروس كورونا المستجد تجنبا للعدوى، مناشدا المرضى بالتواجد فى الحالات الطارئة التى تستدعى تواجدهم بالمعهد. 

وأكد رئيس الجامعة على متابعته اليومية للعمل بالمستشفى وعرض تقرير يومى عليه بعدد الحالات وبنظام الأداء بالمستشفى، وتخصيص مسئول من الفريق الطبى ومسئول من الفريق الإدارى لمتابعة العمل وعمل التقارير اللازمة، موجها الشكر لفريق العمل على مجهوداته منذ بداية الأزمة، ومتمنيا لهم التوفيق فى تأدية عملهم والصحة السلامة للجميع، وأن يحفظ الله مصر وشعبها من شر هذا الوباء.