Advertisements
Advertisements
الخميس 25 فبراير 2021...13 رجب 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

حسن الشافعي يستعرض مشروعات الدورة الجديدة بمجمع اللغة العربية

ثقافة وفنون
الدكتور حسن الشافعي رئيس مجمع اللغة العربية

عماد ماهر


قال الدكتور حسن الشافعي، رئيس مجمع اللغة العربية، إن الدول العربية أدركت تقصيرها في حق لغتها الشريفة، وترك العابثين يهينونها في عقر دارها فبدأت حركة من الحنين، والإحساس بالذنب في حق لغتنا وحضارتنا، بل قُلْ وجودنا وهويتنا، وبقائنا ومصيرنا.

واستعرض الشافعي نشاط المجمع، مؤكدا أنه يتابع الحركة العلمية والعالمية ومصطلحاتها المتزايدة كل يوم، وفي العمل المعجمي اللغوي على نحوٍ مكثَّفٍ، كي يتم إنجاز المعجم الكبير، في خمس سنوات، والآن يتم العمل في حرفي الشين والصاد، إلى جانب متابعة النمو اللغوي المتنامي للغة المعاصرة، بالإضافة إلى العمل على الارتباط بالأوساط الثقافية في القاهرة، وإصدار النشرة الشهرية "مجمعيات"؛ ليصل صوت المجمع إلى شباب الجامعات، وغيرها في أرجاء مصر، واللغويين في العالم العربي.

وأضاف الشافعي أنه تم تغيير إيقاع العمل في المجمع كله؛ ليكون أكثر فعالية وإنتاجًا، مع المحافظة على مستوى الجودة والتدقيق، وقد تم تأسيس صندوقًا متخصصًا أسهم فيه الجميع ؛ ليكون بديلًا عما توقف من دعمٍ عند نهاية الخدمة، هذا بجانب دعم العمل المجمعي، على الصعيد القومي، توسيع دائرة اتحاد المجامع، وإقامة بنيته التحتية؛ دعمًا للعمل المؤسسي القومي على أسسٍ راسخة، وقد بدأ بنواةٍ محدودةٍ لمكتبة الاتحاد، وتنمية ميزانيته، وإعداد برنامج النشاط العلمي، وهو الأهم، الذي سنحرص على استمرار طابعه التعاوني بين المجامع العشرة.

جاء هذا خلال افتتاح الدورة الحادية والثمانين من ملتقي مجمع اللغة العربية، الذي أقيم اليوم، بمقر المجمع بالزمالك.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements