Advertisements
Advertisements
الخميس 22 أبريل 2021...10 رمضان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

لحظات مروعة بعد سقوط تكييف على رجل إطفاء أثناء عمله

منوعات يبليبليب
رجل إطفاء

تعرض رجل إطفاء في نيويورك لضربة خاطفة من العيار الثقيل بمكيف هواء بعد سقوطه على رأسه من نافذة في منطقة بروكلين في نيويورك.

وبحسب موقع "ديلي ميل"، أصيب رجل الإطفاء في رأسه بسبب سقوط وحدة تكييف الهواء عليه بينما كان هو وطاقمه يحضرون لإطفاء حريق في بروكلين.
شوهد الرجل يسير بجوار مبنى عندما سقطت الوحدة المعدنية من الأعلى وضربت الرجل بضربة خاطفة.

وسقط رجل الإطفاء على الأرض فورا بينما هرع زملاؤه لمساعدته.

ويمكن سماع صوت اصطدام مدوي في الفيديو، قبل أن تضرب وحدة التكييف رجل الإطفاء، مما أدى لطرحه أرضًا.

وكان عضو الفريق الإطفائي في نيويورك يستجيب لإنذاري حريق مع 106 من رجال الإطفاء الآخرين في منطقة Bensonhurst في بروكلين قبل الساعة 9 صباحًا.

وبشكل لا يصدق، نجا المنقذ ونقل إلى المستشفى وهو في حالة خطيرة.

ورغم انخفاض عدد حالات فيروس كورونا، يشعر العلماء بالقلق بشأن سلالات "كوفيد-19"، والتي اكتُشف إحداها في الولايات المتحدة لأول مرة.

وقال مسؤولون في مينيسوتا إن المتغير الجديد قد اكتشف مؤخراً لدى مريض أمريكي سافر من البرازيل.

وتعد هذه أول حالة معروفة لمتغير "P.1" تصل إلى الولايات المتحدة.

ويذكر أن متغير "P.1" هو واحد من 4 متغيرات تتم مراقبتها عن كثب من قبل المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها.

وتقول المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض عبر موقعها على الإنترنت: "ظهور هذا المتغير يثير المخاوف من زيادة محتملة في قابلية الانتقال أو الميل لإعادة إصابة الأفراد بـSARS-CoV-2".

وكان هذا النوع هو الأكثر شيوعاً للفيروس الذي تم اكتشافه في موجة من الحالات في ماناوس، أكبر مدينة في منطقة الأمازون البرازيلية.

ورغم ذلك، لا يوجد دليل على أن المتغير يسبب مرضاً أكثر خطورة.
واكتُشفت سلالة أخرى لأول مرة في المملكة المتحدة، وهي أيضاً أكثر قابلية للانتقال.

وحذرت المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض من أن البلاد قد تشهد "نمواً سريعاً" بانتشارها في أوائل عام 2021.

واكتُشفت بالفعل هذه السلالة "B.1.1.7" في 24 ولاية أمريكية.

وقال تقرير بريطاني إن هناك "احتمالاً واقعياً" بأن تكون "B.1.1.7" أكثر فتكاً من الأنواع الأخرى.

وهناك سلالة أخرى، تم اكتشافها لأول مرة في جنوب أفريقيا، حيث تعتبر مثيرة للقلق لأن العلماء قالوا إن لقاحات "كوفيد-19" الحالية قد لا تكون فعالة ضدها. 
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements