رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements

إسرائيل تقتل أطفال غزة، تظاهرات في مناطق مختلفة بفرنسا

من مظاهرات سابقة
من مظاهرات سابقة في باريس دعما للفلسطينيين، فيتو

الحرب البرية على غزة، شارك متظاهرون في مسيرات في باريس وغيرها من المدن الفرنسية للتعبير عن "تضامنهم مع أبناء غزة" وللمطالبة بوضع حد لقصف الجيش الإسرائيلي للقطاع الفلسطيني، مشدّدين على "دعم المدنيين وليس حماس".

وشارك 1800 شخص في المسيرة الباريسية، بحسب الشرطة، وأطلقت في التحرّك هتافات على غرار "الوقف الفوري للقصف" و"إسرائيل تقتل أطفال فلسطين"، وفق ما أفادت مراسلة وكالة فرانس برس.

وقال جايل كيرانت العضو في قيادة "الحزب الجديد المناهض للرأسمالية"، إحدى المنظمات الداعية لهذا التحرك، إن "مبادرات الشارع يجب ألا تتوقف في حين تكثّف إسرائيل قصفها وقتلها لأبناء غزة".

Advertisements

دعم أبناء غزة

وتابع "على العكس، يجب أن نواصل التنديد" بممارسات دولة إسرائيل وبالالتباس الذي يسعى البعض إلى إثارته من خلال تصوير "دعم أبناء غزة على أنه معاداة للسامية".

في ستراسبورغ (شرق)، تظاهر 400 شخص بحسب الشرطة، أما في مرسيليا فتظاهر بحسب الشرطة 500 شخص.

 تظاهرات في مدن فرنسية أخرى

كذلك نظّمت تظاهرات في مدن فرنسية أخرى.

وكانت شرطة مرسيليا قد حظرت في بادئ الأمر تظاهرة دعت إليها جمعية "طوارئ فلسطين" بسبب مخاطر حصول إخلال بالنظام العام وتخوّف من وقوع صدامات.

لكن القضاء الإداري علّق في نهاية المطاف الحظر بعد التماس عاجل تقدّم به منظّمون للتحرّك.

 

ساحة الرهائن في تل أبيب

 وعلى صعيد آخر، تظاهر المئات من الإسرائيليين فيما بات يعرف باسم ساحة الرهائن في تل أبيب أمس السبت للمطالبة بالإفراج عن نحو 140 شخصا لا يزالون محتجزين لدى حركة حماس في قطاع غزة.

ومع توالي صعود المتحدثين إلى منصة في الساحة، رفع مشاركون لافتات كُتب عليها "إنهم يثقون بنا لإخراجهم من الجحيم" و"أعيدوهم الآن إلى الوطن".  

وقال روبي تشين، والد الرهينة إيتاي تشين البالغ 19 عاما، بعد اعتلائه المنصة "نحن نطالب الحكومة الإسرائيلية وحكومة الحرب بشرح ما هو مطروح بالضبط على طاولة المفاوضات".

 

إنهم يريدون الانتقام


أضاف تشين الذي كان نجله الجندي في الخدمة عند خطفه: "نحن نطالب بأن نكون جزءا من عملية التفاوض"، متابعا: "أخرجوهم الآن، فورا، مهما كان الثمن".  

واعتبر يوآف زالمانوفيتز أن الحكومة "لا تهتم" لأمر الرهائن، قائلا لوكالة فرانس برس: "إنهم يريدون الانتقام".  

وأضاف يوآف، أن والده آري البالغ 85 عاما نُقل حيا إلى غزة و"قُتل" هناك بعد أسابيع.  

وشهدت هدنة إنسانية بين حماس وإسرائيل استمرت أسبوعا وانتهت في 1 ديسمبر إطلاق سراح 105 رهائن من غزة، بينهم 80 إسرائيليا، مقابل إطلاق إسرائيل سراح 240 سجينا فلسطينيا.

ونقدم لكم من خلال موقع (فيتو)، تغطية ورصدًا مستمرًّا على مدار الـ 24 ساعة لـ أسعار الذهب، أسعار اللحوم ، أسعار الدولار ، أسعار اليورو ، أسعار العملات ، أخبار الرياضة ، أخبار مصر، أخبار اقتصاد ، أخبار المحافظات ، أخبار السياسة، أخبار الحوادث ، ويقوم فريقنا بمتابعة حصرية لجميع الدوريات العالمية مثل الدوري الإنجليزي ، الدوري الإيطالي ، الدوري المصري، دوري أبطال أوروبا ، دوري أبطال أفريقيا ، دوري أبطال آسيا ، والأحداث الهامة و السياسة الخارجية والداخلية بالإضافة للنقل الحصري لـ أخبار الفن والعديد من الأنشطة الثقافية والأدبية.

Advertisements
الجريدة الرسمية