رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements

روسيا تعلن انتهاء عمليات الإنقاذ في جبلة غربي سوريا

زلزال تركيا وسوريا،
زلزال تركيا وسوريا، فيتو

زلزال تركيا وسوريا، أعلن نائب وزير الطوارئ الروسي أليكسي سيركو، أن رجال الطوارئ الروس أنهوا مهمتهم في إنقاذ المصابين وانتشال القتلى من تحت أنقاض الزلزال في جبلة غربي سوريا ويواصلون تقديم المساعدات.

وقال سيركو: "عملية إنقاذ الناجين اكتملت. لكن المساعدات الإنسانية مستمرة".

وأضاف أنه سيتم تسليم دفعة إضافية من المساعدات الإنسانية إلى سوريا.

 

زلزال سوريا

وتابع: "حسب المعلومات الواردة من موسكو، يجري تجهيز عدة طائرات أخرى لإيصال المساعدات الإنسانية، وستكون هناك طائرة أخرى من روسيا الليلة تحمل المساعدات اللازمة لنقلها إلى الضحايا".

وأشار إلى أنه تم تشييد 57 مركز إقامة مؤقتة لمتضرري الزلزال، ويتم تقديم المساعدة للجميع.

وقال: "رجال الإنقاذ الروس يشاركون في توزيع المساعدات الإنسانية وتدريب رجال الإنقاذ والإطفاء في محافظة اللاذقية ومدينة جبلة".

وأعلنت وزارة الطوارئ الروسية أن المنقذين الروس أكملوا مهمتهم في جبلة.

وأضاف: "نحن مستعدون لمواصلة تنفيذ المهام في مناطق أخرى من سوريا".

 

إسرائيل تقرر إنهاء أنشطة الإنقاذ في سوريا

ومنذ قليل، قال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي، إن بعثة "أغصان الزيتون" ستنهي أنشطة الإنقاذ في تركيا وتعود إلى البلاد بعد ورود إنذارات أمنية.

وفي ختام ستة أيام تمكنت بعثة جيش الدفاع خلالها من استخراج 19 أشخاصا كانوا عالقين بين الأنقاض من المواقع المدمرة وهم على قيد الحياة.

وذكر أنه من المتوقع أن تعود البعثة إلى البلاد خلال الأيام القليلة المقبلة.

وصرح بأن بعثة المساعدات الطبية التابعة للجيش الإسرائيلي ستواصل أنشطتها في تركيا في سبيل إنقاذ الأرواح ومعالجة الجرحى.

وأفاد بأن انسحاب بعثة "أغصان الزيتون" من تركيا جاء بعد ورود إنذارات أمنية.

 

النمسا تعلق عملياتها الإغاثية في تركيا،

كذلك أعلنت النمسا صباح أمس السبت تعليق عملياتها الإغاثية في تركيا بسبب الوضع الأمني.

وارتفعت حصيلة ضحايا الزلزال المدمر الذي ضرب تركيا إلي 29605 قتلى، بينما كان رجال الإنقاذ يسابقون الزمن لانتشال ناجين محاصرين تحت الأنقاض في ظل طقس بالغ البرودة.

وضرب زلزال بلغت قوته 7.9 درجة جنوب تركيا في ساعة مبكرة من صباح الاثنين الماضي، وشعر به سكان سوريا ولبنان والعراق ومصر واليونان وقبرص وأرمينيا، وقد خلف آلاف القتلى وآلاف الجرحى في تركيا وسوريا، إضافة إلى انهيار عدد كبير من المباني وحصار العشرات تحت الأنقاض، وخروج السكان إلى الشوارع المغطاة بالثلوج. 

وأعلنت السلطات التركية درجة الإنذار الرابعة التي تعني طلب مساعدة دولية، ويساهم الجيش التركي في عمليات الإنقاذ بالمناطق المنكوبة.

 

زلزال تركيا وسوريا

وحذر منقذون في تركيا وسوريا من أن عدد القتلى سيواصل الارتفاع.

وتتوقع فرق الإنقاذ أن يرتفع عدد الضحايا بشكل كبير في الساعات والأيام القادمة، نظرًا إلى وجود الآلاف تحت الأنقاض.

 

ضحايا زلزال تركيا وسوريا

وتوقعت مؤسسة risklayer الألمانية لتقدير مخاطر الكوارث، ارتفاع الحصيلة الإجمالية لضحايا الزلزال الذي ضرب تركيا فجر الإثنين وامتد إلى سوريا.

وأوضحت risklayer أن هذه التوقعات تشمل كلًّا من تركيا وسوريا وأن هذه الأعداد هي توقع مشترك لضحايا الزلزال الأساسي في البلدين وبعض الهزات الارتدادية العنيفة له.

وذكرت المؤسسة أن زلزال قهرمان مرعش سيصنف ضمن أكثر 15 زلزالًا مميتًا عالميًّا منذ عام 1900 في حال ما إن بلغت الحصيلة الإجمالية لضحاياه نحو 34 ألف قتيل.

 

مصر تعرض المساعدة لسوريا وتركيا

ومن جانبها عرضت الخارجية المصرية، في بيان، مساعدة لكل من تركيا وسوريا في أعقاب الزلزال القوى.
وأعربت وزارة الخارجية، عن خالص تعازيها وتضامنها مع كل من تركيا وسوريا في ضحايا الزلزال المدمر الذي أصابهما وعدد من دول منطقة شرق المتوسط، متمنية الشفاء العاجل للمصابين.

وقالت الخارجية في بيان على صفحتها الرسمية في "فيسبوك": "تتقدم مصر بخالص التعازي لأسر الضحايا والشعبين التركي والسوري الشقيقين في هذا المصاب الأليم، مؤكدة استعدادها لتقديم المساعدة لمواجهة آثار تلك الكارثة المروعة".

ونقدم لكم من خلال موقع (فيتو)، تغطية ورصدًا مستمرًّا على مدار الـ 24 ساعة لـ أسعار الذهب، أسعار اللحوم ، أسعار الدولار ، أسعار اليورو ، أسعار العملات ، أخبار الرياضة ، أخبار مصر، أخبار اقتصاد ، أخبار المحافظات ، أخبار السياسة، أخبار الحوادث ، ويقوم فريقنا بمتابعة حصرية لجميع الدوريات العالمية مثل الدوري الإنجليزي ، الدوري الإيطالي ، الدوري المصري، دوري أبطال أوروبا، دوري أبطال أفريقيا، دوري أبطال آسيا ، والأحداث الهامة و السياسة الخارجية والداخلية بالإضافة للنقل الحصري لـ أخبار الفن والعديد من الأنشطة الثقافية والأدبية.

Advertisements
الجريدة الرسمية