X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الخميس 21 مارس 2019 م
«سلامة الغذاء» تصدر لائحتها المالية النيابة تتسلم التحريات في واقعة إطلاق النار على ٣ أشقاء بأبو النمرس «سلامة الغذاء» تصدر لائحة الموارد البشرية لموظفي الهيئة الزهور يشارك بالدورة الثلاثية المؤهلة للقسم الثالث بالقرعة نائب يتقدم بمبادرة للرفق بظروف المرأة المصرية «التجاري الدولي» ومصر للطيران يجددان الشراكة 5 سنوات أخرى لإصدار بطاقات «Mileseverywhere» «العربية للتصنيع» توقع بروتوكولي تعاون مع شركة ماليزية لزراعة 1.5 مليون نخلة جولة سياحية بالاهرامات للفرق المشاركة في بطولة أفريقيا للطائرة.. صور إعادة المرافعة في دعوى تجديد جواز سفر أيمن نور.. 27 أبريل استقبال حافل لشباب الأهلي في مهرجان منيا القمح مخرج «أشبع منها»: صورنا الكليب في منزل وفاء عامر «القابضة للمياه»: الاهتمام بالصيانة الدورية للمحطات من الأولويات محافظ الجيزة يشارك في افتتاح معرض زهور الربيع بحديقة الأورمان (صور) عروض فنية ومسيرة بالسيارات احتفالا بعيد الأم في القصير (صور) تأجيل دعوى ضم واحة جغبوب للأراضي المصرية لـ٢٠يونيو أبرز قرارات «الوقائع المصرية» اليوم تعرف على خطة تامر عاشور لإطلاق ألبوم «أيام» شراء 51 جرار سكك حديدية وإصلاح 91 بالتعاون بين النقل وشركة «بروجريس» الخطيب يتحدث عن بروتوكول التعاون مع وزارة التربية والتعليم



تفضيلات القراء

أهم موضوعات الثقافة + المزيد
أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

يوسف وهبى: «استمتعت بدور بيومى أفندى»

الثلاثاء 14/يوليه/2015 - 06:27 ص
عميد المسرح العربى عميد المسرح العربى يوسف وهبى ثناء الكراس
 
في مثل هذا اليوم 14 يوليو 1898 ولد عميد المسرح العربى يوسف وهبى، وكتب مقالات كثيرة منها مقالا نشرته مجلة الإذاعة 1956 تعليقا على فيلم بيومى أفندى يقول فيه:

"يعتز كل ممثل في حياته الفنية بأدوار لايزيد عددها عن أصابع اليدين، هي أدوار يحس بها وتتغلغل في نفسه، أدوار يستوعبها لأنها تناسب طبيعته فيستجلى دقائقها ويعيش فيها حتى تكون جزءا في حياته، وأغالى إذا قلت إنها تستنفذ عمره".

فهو يقضى الساعات يعيش فيها متقمصا شخصية كل دور فيها، ولذا فشهرة الفنان ليس أساسها كثرة الأدوار التي أداها مهما كانت عديدة، وإنما أساسها عدد الأدوار الناجحة التي قام بها وأرضى بها نفسه وضميره، واستمتع بتمثيلها كى يستمتع المرء باللذائذ التي يميل إليها وينسجم في جوها.

وإذا استعرضت حياتى الفنية فإننى أجدها تنحصر في بضعة أدوار محددة ومعدودة، وسواء نجحت فيها أو أعجب بى النظارة في تمثيل أدوار كم أحسنها فهناك أدوار أشعر أننى ملكت ناصيتها ووافقت طبيعتى طبائعها.

من هذه الأدوار التي أفخر بها دوري في فيلم "بيومى أفندى" الذي كنت أشعر وأنا أمثله على خشبة المسرح أننى أرضى نفسى وضميرى وأرد للنظارة جميلهم في إقبالهم على مشاهدة تمثيلى.

لقد كان أحد أهدافى في الحياة أن أعيش لأمثل هذا الدور على الشاشة كما مثلته على المسرح، وهاهو ذا استديو مصر يشجعنى للوصول إلى هذا الهدف، ويمدنى بكل ما أحتاج لتحقيق هذا الهدف لدرجة تجعلنى أجرؤ على القول بأننى لو مثلت دوري في بيومى أفندى لاكتفيت به في حياتى الفنية.

فهدف الفيلم هدف سام وليس فيه الرقص والغناء يبرئ ابن الخطيئة من التبعة وتدحض العقيدة التقليدية السخيفة التي تحكم على ابن الصدفة حكما قاسيا بلا جريرة، وكل متفرج يشاهد الفيلم تتطهر نفسه من عقائد بالية وتتفتح أمامه آفاق جديدة من التفكير الحر الشريف.

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات