الأربعاء 27 يناير 2021...14 جمادى الثانية 1442 الجريدة الورقية

«واشنطن» تعرب عن قلقها من الحكم بالإعدام على الشاب السعودي

خارج الحدود
الشاب السعودي على محمد النمر

وكالات


أعربت الولايات المتحدة اليوم الخميس عن قلقها البالغ بشأن قضية الشاب السعودي على محمد النمر، ابن شقيق رجل الدين الشيعي نمر النمر، الذي حكم عليه بالإعدام بسبب مشاركته في احتجاجات مناهضة للحكومة عندما كان قاصرا.اضافة اعلان


ومع أن السعودية حليف مقرب من الولايات المتحدة، إلا أن المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية جون كيربي، أكد، أن واشنطن "قلقة للغاية" بشان قضية الشاب على محمد النمر.

ولم تعبر الولايات المتحدة، التي تطبق عقوبة الإعدام كذلك، عن إدانتها للحكم بحد ذاته، إلا أنها انضمت إلى الإدانة الدولية لمحاكمة الشاب ورفض استئنافه.

وقال «كيربي»، "نحن قلقون للغاية بشأن قضية النمر الذي حكم عليه بالإعدام رغم أنه كان قاصرا وقت اعتقاله، وبشأن المزاعم بأن الحكم عليه استند إلى اعتراف أخذ منه بالإكراه"، مضيفًا: "ندعو الحكومة السعودية إلى احترام حقوق الإنسان والتزاماتها الدولية بضمان إجراءات قضائية شفافة ونزيهة توفر محاكمة وضوابط نزيهة في هذه القضية وجميع القضايا".

يذكر أن على النمر، اعتقل في فبراير 2012 حين كان عمره 17 عاما وذلك بتهمة المشاركة في منظمة إجرامية إثر مشاركته في تظاهرات الربيع العربي.

والشاب على النمر، هو ابن شقيق نمر النمر، رجل الدين الشيعي المحكوم عليه بالإعدام أيضا والذي يعتبر الشخصية المحركة للتظاهرات التي بدأت قبل أربع سنوات في المنطقة الشرقية حيث تتركز الأقلية الشيعية.