Advertisements
Advertisements
الخميس 17 يونيو 2021...7 ذو القعدة 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

"جونسون اتجوز مراته".. صحيفة بريطانية تنشر تفاصيل زفاف رئيس الوزراء

خارج الحدود جونسون وخطيبته ونجلهما
جونسون وخطيبته ونجلهما

مصطفى بركات

كشفت صحيفة بريطانية، أن رئيس وزراء المملكة المتحدة، بوريس جونسون، أنهى حالة الجدل حول علاقته العاطفية وتزوج بصورة رسمية خطيبته التي أنجب منها طفلا في مراسم غير معلنة بأحد الكاتدرائيات، بعدما عاشا منذ ارتباطهما حياة الأزواج دون ارتباط رسمي.


وقالت صحيفة "ذا صن" البريطانية، اليوم السبت، إن رئيس وزراء المملكة المتحدة بوريس جونسون، تزوج خطيبته كاري سيموندس، في مراسم غير معلنة بكاتدرائية وستمنستر.

زواج بوريس جونسون 


يشار إلى أن جونسون وكاري مخطوبين منذ أواخر 2019، لكن مثل الكثيرين، قاما بتأجيل خططهما للزواج بسبب وباء كورونا مع فرض قيود على عدد من يمكنهم حضور الاحتفالات.

وقالت صحيفة الجارديان، إن هذا سيكون ثالث زواج لجونسون، لكنه الأول لسيموندز.

الحياة في 10 داوننج ستريت

ويعتبر جونسون 55 عاما، وسيموندز 33 عاما، أول شريكين غير متزوجين يعيشان في داوننج ستريت، وانتقلا إليه في يوليو 2019.

وأوضحت التقارير، أنه تقدم بطلب الزواج منها خلال عطلة في جزر الكاريبي، وتم الإعلان عن خطبتهما وحمل سيموندز في فبراير العام الماضي.

وفي أبريل من العام 2020 أعلن جونسون وخطيبته كاري سيموندز ولادة ابنهما ويلفريد لوري نيكولاس جونسون.

وقال الناطق باسم جونسون وخطيبته وقتها، إن الطفل ولد في مستشفى في لندن، عقب إصابة رئيس الوزراء البريطاني بفيروس كورونا المستجد والذي دخل على إثره إلى المستشفى حيث أمضى ثلاثة أيام في العناية المركزة وأصيبت خطيبته بالعوارض نفسها.

اتهامات السيطرة 


وكان دومينيك كامينجز، مستشار رئيس الوزراء البريطاني السابق، كاري سيموندز، خطيبة بوريس جونسون بمحاولة "تعيين أصدقائها في وظائف معينة" داخل داونينج ستريت -رئاسة الوزراء- بطريقة "غير أخلاقية تمامًا ومن الواضح أنها غير قانونية"، وفقا لصحيفة "الجارديان" البريطانية.

وتابع أمام لجنة من النواب، الأربعاء الماضي، إن استقالته في نوفمبر الماضي كانت مرتبطة بصديقة بوريس جونسون التي كانت تحاول "قلب عملية التعيين الرسمية".

وقال كامينجز، وهو يقدم أدلة إلى لجنة العموم للصحة والرعاية الاجتماعية والعلوم والتكنولوجيا: "استقالتي كانت مرتبطة بالتأكيد بحقيقة أن صديقة رئيس الوزراء كانت تحاول تغيير مجموعة كاملة من التعيينات المختلفة في داونينج ستريت وتعيين أصدقائها في وظائف معينة".
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements