Advertisements
Advertisements
الإثنين 21 يونيو 2021...11 ذو القعدة 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

إثيوبيا تحدد اهدافًا مؤقتة للمفاوضات حول سد النهضة

خارج الحدود 113-114618-113-182159-sudan-renaissance-dam-agreement-700x400_700x400
سد النهضة

حددت إثيوبيا أهدافها للمرحلة المقبلة من المفاوضات مع دولتي المصب "مصر والسودان"، قائلة إنها تسعى لاتفاق حول الملء الثاني فقط.


مكاسب السد


وزعمت إثيوبيا أن مكاسب سد النهضة ستكون "للجميع" بما فيهم دولتا المصب. 

وفي مؤتمر صحفي عقد صباح اليوم السبت زعم المتحدث الرسمي باسم الخارجية الإثيوبية السفير دينا مفتي إن مصر والسودان يسعيان لتدويل قضية سد النهضة "بينما نحن متمسكون برعاية الاتحاد الأفريقي للمفاوضات".



فترة الجفاف 


وزعم مفتي أن الملء الثاني لخزان السد سيقلل مخاوف دولتي المصب في فترة  الجفاف.

 وجاءت تلك التصريحات الإثيوبية بعد أن قالت السودان إن الملء الثاني دون اتفاق ملزم يهدد ملايين السكان لكن إثيوبيا تنفي وجود أي خطر. 

وتطالب دولتا المصب باتفاق شامل وملزم حول آليات ملء وتشغيل السد الذي تبنيه إثيوبيا على النيل الأزرق. 

ويتآكل الوقت المتاح للتفاوض بين البلدان الثلاثة مع إعلان إثيوبيا عزمها بدء الملء الثاني للسد في موسم الأمطار المقبل. 

وأكدت حكومة السودان امس الجمعة أنها قادرة على إرغام إثيوبيا على عدم الملء الثاني لخزان سد النهضة دون اتفاق، متهمة إثيوبيا بالسعي لـ"فرض الهيمنة وتركيع الدول الأخرى".

وقالت وزيرة الخارجية السودانية مريم الصادق المهدي في مقابلة مع "بي بي سي" في الخرطوم، إن الخلافات بشأن سد النهضة يمكن حلها خلال ساعات إذا توفرت الإرادة السياسية. 

وأوضحت المهدي أن موقف السودان ثابت بضرورة التوصل إلى اتفاق ملزم وشامل، متهمة إثيوبيا بأنها لا ترغب في ذلك وإنما تسعى لـ"فرض الهيمنة وتركيع الدول الأخرى". 

التنسيق
وشددت على وجود تنسيق بين السودان ومصر على أعلى المستويات بشأن سد النهضة، مؤكدة أن التنسيق يتم بصورة مستمرة وكبيرة لمنع إثيوبيا من ملء خزان السد دون اتفاق.

الخيارات المتاحة
واستبعدت المهدي اللجوء إلى الخيار العسكري إذا استنفدت كل الخيارات المتاحة، مشيرة إلى أن السودان سيواصل التصعيد السياسي والقانوني عبر اللجوء إلى مجلس الأمن الدولي والتحكيم الدولي.

Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements