Advertisements
Advertisements
الثلاثاء 11 مايو 2021...29 رمضان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

بعد إقرار مشروع القانون.. من يتحمل تكاليف إقامة المسنين بدور الرعاية؟

سياسة مجلس النواب
مجلس النواب

محمد المنسي _ محمد حسني

أعفى مشروع قانون رعاية المسنين، المقدم من النائب عبد الهادي القصبي، رئيس لجنة التضامن الاجتماعي بمجلس النواب، والذي وافقت عليه اللجنة، المسنين المعوزين من أداء تكاليف خدمات دور رعاية المسنين.



ونصت المادة 21 من مشروع القانون على: الأولوية في الرعاية بدور رعاية المسنين، للمسنين الفاقدين لأسرهم أو الذين تعجز أسرهم عن تدبير سكن لهم، أو الذين يعجزون عن رعاية أنفسهم.


ويعفى المسنون المعوزون من أداء تكاليف خدمات دور رعاية المسنين.


كما حددت المادة 22 من مشروع القانون، من تقع عليه مسئولية رعاية المسنين، حيث نصت على: رعاية المسنين تكون مسئولية الزوج والزوجة  بحسب الأحوال طالما كان قادرا.


فإذا لم تتوافر هذه الرعاية يكلف قانونا أحد الأقارب المقيمين فى مصر ممن يرغب ويقدر على القيام بمسئولية رعاية المسن وفق ترتيب وهو الاولاد ثم أولاد الأولاد ثم الأشقاء.


 فإذا تعدد أفراد العائلة اختاروا من بينهم من يتولى رعاية المسن.


مشروع قانون رعاية المسنين


وتضمن مشروع قانون رعاية المسنين، عددا من الامتيازات لصالح كبار السن، ومن بينها توفير الرعاية بأنواعها وتتضمن الخدمات اللازمة التي تقدم للمسنين بمختلف فئاتهم والتي تتناسب مع ظروفهم الاقتصادية والاجتماعية والصحية واحتياجاتهم وميولهم واختياراتهم وحقوقهم وتشمل مشاركتهم في البرامج والسياسات الاقتصادية التي تسهم في تيسير سبل الحياة لهم بمستوى معيشي لائق.


كما تتضمن دور المسنين باعتبارها مؤسسة اجتماعية مجهزة لإقامة المسنين تتوفر فيها أسباب الحياة الكريمة وتقدم برامج الرعاية الاجتماعية والنفسية والثقافية والترويحية المناسبة.


بطاقة المسن المعوز


وتشمل بطاقة المسن المعوز، وهو مستند رسمي يصدر عن الوزارة لإثبات استحقاقها للخدمات المقدمة لهذه الفئة.


وشمل مشروع القانون حقوق الحماية الاجتماعية والصحية للمسنين وتضمن حق المسن العجوز في الحصول على معاش له أو المكلف برعايته وذلك بعد إجراء البحث الاجتماعي، ويتم بناء على ذلك عرض الأمر على الوزير المختص ووزير المالية.

وأكد مشروع القانون أن لكل مسن معوز بعد إجراء البحث الاجتماعي الحق في الحصول على الخدمات المقدمة له وفق أحكام هذا القانون.

كما ألزم المشروع الدولة بتوفير الرعاية الصحية ودعم طب المسنين وتدريب الأطباء الممارسين والعمل على تهيئة المستشفيات والمراكز الطبية المختلفة لتوفير تلك الرعاية كل ٣ سنوات.

وتضمن المشروع حقوقا للشخص المسن غير المتمتع بخدمات التأمين الصحى أن يتمتع بكافة الخدمات التي تقدمها منظومة التأمين الصحي الشامل وفق القانون المنظم بذلك. وألزمت المادة الدولة بإنشاء مظلة التأمين الصحي الخاص بالمسنين تلبي وتناسب احتياجاتهم.

وتلتزم وزارتا الصحة والتضامن الاجتماعي ببناء قاعدة بيانات خاصة بالمسنين.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements