رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

محافظ المنيا يناقش الموقف التنفيذي لقطاعات "حياة كريمة"

فيتو
Advertisements
ناقش اللواء أسامة القاضي محافظ المنيا، الموقف التنفيذي لكافة القطاعات الخدمية والتي يتم تنفيذها ضمن اعمال المبادرة الرئاسية حياة كريمة، والتي اطلقها الرئيس عبدالفتاح السيسي، بهدف تطوير قرى الريف المصري، وتحظى محافظة المنيا بتطوير 192 قرية و 757 تابع بنطاق 5 مراكز مستهدفة، والتي تعد من أهم المشروعات التنموية الكبرى، التي تنفذها الدولة.


جاء ذلك خلال الاجتماع الدوري لعرض الموقف التنفيذي للمشروعات الجاري تنفيذها بالمبادرة الرئاسية "حياة كريمة"، بحضور الدكتور محمد أبو زيد نائب المحافظ، الدكتور كريم شاهين مسئول متابعة المشروعات بمجلس الوزراء، عدد من أعضاء مجلسي النواب والشيوخ، ورؤساء المراكز المستهدفة، وكلاء الوزراء، وممثل جهاز التعمير، ومديري الهيئات والشركات التنفيذية، وشباب البرنامج الرئاسي، ومؤسسة حياة كريمة.


واستعرض المحافظ، الموقف التنفيذي للقطاعات الخدمية من حيث المواقع المتوفرة، المواقع الصالحة فنياً، والمواقع الجاري دراسة مدى صلاحيتها فنياً، بمختلف القطاعات والتي تشمل (مياه الشرب والصرف الصحي، الأبنية التعليمية، مجمعات الخدمات، المجمعات الزراعية، الإسعاف، الحماية المدنية، الطرق والنقل، التضامن الاجتماعي، الاتصالات).

وخلال الاجتماع، وجه "القاضي" رؤساء مركزي مغاغة وابوقرقاص بسرعة تشكيل لجنه من مديرية الصحة، والإرشاد الزراعي، مديرية الزراعة، وجهاز التعمير، والوحدة المحلية، لاستلام موقعين مخصصين لإنشاء مستشفى بمركز مغاغة على مساحة 5 أفدنة، وإنشاء مستشفى آخر بمركز أبوقرقاص، على مساحة 5 أفدنة، مشيراً إلى استمرار المتابعة الدورية والمستمرة لنسب ومعدلات التنفيذ.


وقال المحافظ، إن تنفيذ مشروعات مياه الشرب والصرف الصحي، من أولويات المشروعات الجاري تنفيذها بنطاق القري المستهدفة، على ان يتم تنفيذ وتوصيل باقي الخدمات تباعاً وفقا للجدول الزمني المحدد لتنفيذ الأعمال، مشدداً على سرعة إنجاز الاعمال المطلوبة، ومؤكدا ضرورة التواصل والتنسيق بين جميع الجهات القائمة على تنفيذ الأعمال، لتسهيل عملية المتابعة وتذليل العقبات وسرعة إنجاز الأعمال، وصدور أوامر الإسناد للجهات المنوط بها تنفيذ الأعمال.
Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية