رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

آخر موعد لتقديم طلبات التصالح فى المنيا

تقديم التصالح
تقديم التصالح
Advertisements

 ناشد اللواء أسامة القاضي محافظ المنيا، المواطنين بسرعة التقدم بطلبات التصالح في مخالفات البناء وذلك من خلال التوجه إلى المراكز التكنولوجية في المراكز والمدن والأحياء لإنهاء إجراءات التصالح على مخالفات البناء العشوائي والاستفادة من الفرصة التي أعطتها الدولة بشأن مد فترة قبول طلبات التصالح وتقنين اوضاعهم القانونية قبل انتهاء المدة المحددة نهاية مارس الجاري.


المراكز التكنولوجية 
أوضح محافظ المنيا، أن المراكز التكنولوجية والوحدات المحلية بنطاق المحافظة، استقبلت 164 ألف و823 طلب للتصالح في مخالفات البناء، مؤكداً الاستمرار في استقبال وتلقي الطلبات حتى انتهاء المدة المحددة.

يد العون 
طالب المحافظ، رؤساء المراكز التكنولوجية بمد يد العون للمواطنين المخالفين وتقديم كافة التسهيلات لسرعه انهاء إجراءات تقديم طلبات التصالح على مخالفات البناء العشوائي والعمل على تقنين أوضاعهم، وذلك بهدف استرداد حقوق الدولة كاملة وتحقيق الانضباط لمنظومة البناء بكافة المحافظات مشدداً على ضرورة تطبيق الإجراءات الاحترازية اللازمة واتخاذ إجراءات التطهير والتعقيم ومراعاة تطبيق التباعد الاجتماعي في مراكز التقديم حفاظا على سلامة الجميع.

تسليم المتقدمين 
أضاف المحافظ، أن هناك فرصة كبيرة أمام المواطنين الراغبين في التصالح لتصحيح أوضاعهم في مخالفات البناء وفقاً للقانون وعدم تعرضهم لإزالة المخالفات، مشيراً الى أنه يتم تسليم المتقدمين شهادة تفيد ذلك لتقديمها للجهات المختصة وذلك بعد دفع المبالغ المالية الخاصة بجدية التصالح لحين انتهاء التقييم والبت من أعمال اللجنة المختصة.


واكد محافظ المنيا، استمرار المراكز التكنولوجية والوحدات المحلية بنطاق المحافظة، فى استقبال وتلقى طلبات التصالح فى مخالفات البناء، حيث بلغ اجمالى الطلبات المقدمة حتى اليوم 164 ألف 823 طلباً للتصالح فى مخالفات البناء.

قال المحافظ، إنه تنفيذاً لتكليفات الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء، وتعليمات اللواء محمود شعراوى وزير التنمية المحلية، تم مد فترة التصالح فى مخالفات البناء لمدة 3 أشهر، بصورة نهائية، لتنتهى هذه الفترة آخر مارس الجاري، على أن يتم سداد المتقدم للتصالح 30% من قيمة للتصالح فى شهر يناير، كما يتم سداد 35% من قيمة التصالح فى شهر فبراير، وسداد 40% من قيمة التصالح فى شهر مارس الجاري، وذلك بعد انتهاء المدة المحددة لسداد الـ 25% من قيمة التصالح فى ديسمبر الماضي.

وشدد المحافظ، على الالتزام التام بتطبيق الإجراءات الوقائية والاحترازية لمنع انتشار العدوى بفيروس كورونا المستجد، واستمرار تنفيذ أعمال الرش والتطهير بصفة دورية ومستمرة، موجها رؤساء المراكز والمراكز التكنولوجية، بتقديم كافة التسهيلات للمواطنين، وسرعة عمل اللجان الفنية ولجان البت للتصالح فى المخالفات، مع توفير أماكن لائقة للمواطنين من كبار السن، مؤكدا أن المراكز التكنولوجية تستقبل كافة الطلبات على مدار الأسبوع وفى أيام العطلات فى الفترات الصباحية والمسائية.
Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية