رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

محافظ الإسماعيلية يعتمد نتيجة الدور الثاني للشهادة الإعدادية بنسبة نجاح 81.25%

اللواء شريف فهمي
اللواء شريف فهمي بشارة محافظ الإسماعيلية خلال اعتماده للنتيج
Advertisements

اعتمد اللواء شريف فهمي بشارة محافظ الإسماعيلية اليوم الأربعاء نتيجة امتحان إتمام مرحلة التعليم الأساسي الشهادة الإعدادية الدور الثاني للعام الدراسي ٢٠٢٢/ ٢٠٢٣ م، بنسبة نجاح ٨١.٢٥٪ من إجمالي عدد الحاضرين.  

نسبة النجاح 

كما اعتمد المحافظ نتيجة الدور الثاني للشهادة الإعدادية للصمِّ وضعاف السمع بنسبة ١٠٠٪ والإعدادية المهنية بنسبة ٥٥٪.  

 

يذكر أن عدد من تقدموا لامتحان الشهادة الإعدادية هذا العام خلال الدورين الأول والثاني قد بلغ ٢٧٨٢٧ طالب وطالبة، كما بلغ عدد الحاضرين ٢٦٨٩٦ طالب وطالبة.  

 

عدد الناجحين 

و قد نجح  ٢٦٥٢٨ طالب وطالبة خلال الدورين الأول والثاني وبذلك تصبح نسبة النجاح العامة للشهادة الإعدادية ٩٥.٣٣ ٪ من إجمالي المتقدمين لهذا العام و٩٨.٦٤٪ من إجمالي الحضور.  



و تَقدَّم "محافظ الإسماعيلية " بخالص التهاني القلبية لجميع طلاب الشهادة الإعدادية مُتمنيًا لهم مستقبل واعد، مُثمِّنًا جهود مديرية التربية والتعليم والقائمين على العملية التعليمية بالمحافظة. 

 

عقد الدكتور رضا حجازي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، اجتماعًا مع مديري عموم تنمية المواد الدراسية لمناقشة مهام عملهم والدور المنوط بهم، واستعدادات الوزارة للعام الدراسي الجديد 2022/2023. 

 

وفي البداية، رحب الدكتور رضا حجازي، بالحضور، مؤكدًا أن القيادة السياسية بالدولة مهتمة بتطوير التعليم وتشجيع الابتكار والعمل على اكتشاف ورعاية الموهوبين في جميع المواد الدراسية والأنشطة المدرسية وصقل مهاراتهم في جميع التخصصات. 

 

وقال حجازي، إنه سيتم تشكيل لجنة لاكتشاف الموهوبين بين طلاب المدارس، على أن تضم في عضويتها مديري عموم تنمية المواد الدراسية والأنشطة، وذلك بمشاركة العديد من الشركاء وذلك بهدف الإرتقاء بمكانة مصر محليًا وعالميًا. 

 

وأوضح وزير التربية والتعليم، أن الوزارة مستمرة في تطوير المناهج التعليمية وفقًا لنظام التعليم الجديد بالشكل الذي يحقق نواتج التعلم المرجوة، مشيرًا إلى أن مديري عموم تنمية المواد الدراسية عنصر مهم في هذه العملية بالتعاون مع مركز تطوير المناهج والمواد التعليمية.

وأكد أن تدريب المعلمين على المناهج الجديدة تكون مسؤولية الأكاديمية المهنية للمعلمين ومركز تطوير المناهج بالتعاون مع مديري عموم تنمية المواد الدراسية، مشيرًا إلى أن المعلم عنصرًا مهمًا في عملية تطوير التعليم.

وفي نهاية الاجتماع، وجه الدكتور رضا حجازي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، الشكر لمديري عموم تنمية المواد الدراسية على الجهود المبذولة خلال الفترة الماضية، مطالبًا الجميع بمواصلة العمل على تطوير العملية التعليمية.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية