رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

نمور ودببة وأفيال.. إسبانيا تضبط إحدى أكبر العمليات لتحنيط الحيوانات في أوروبا

 وحيد القرن
وحيد القرن
Advertisements

في واحدة من أكبر عمليات تحنيط الحيوانات في أوروبا، عثرت الشرطة الإسبانية، على مستودع ضخم في فالنسيا توجد به حيوانات محنطة، منها وحيد القرن ودببة قطبية وأفيال.

وقالت قوات الحرس المدني في بيان اليوم الأحد، إنها ”اكتشفت ما يزيد على ألف عينة في مستودع صناعي بمساحة 50 ألف متر مربع بمنطقة بيتيرا في فالنسيا يوم الأربعاء الماضي“.

وتضمنت مجموعة الحيوانات المحنطة أكثر من 400 نوع محمي، منها بعض الأنواع المنقرضة مثل المها المقوسة القرون، أو المهددة بالانقراض بشدة مثل النمر البنغالي، ومن بين الأنواع الأخرى أسود ونمور وفهود وحيوان الوشق.

وقالت الشرطة، إن مالك المستودع رهن تحقيقات في جرائم تهريب وجرائم متعلقة بالنباتات والحيوانات، لكن لم يتم القبض عليه.

ويقدر المحققون أن قيمة الحيوانات المحنطة تبلغ 29 مليون يورو (32 مليون دولار).

 

وكان هذا الاكتشاف تتويجا لتحقيق أجراه فريق حماية الطبيعة التابع لشرطة فالنسيا، والذي بدأ في نوفمبر 2021، عندما صارت الشرطة على علم باحتمال وجود مثل هذا النشاط الخاص المتعلق بجمع الحيوانات في بيتيرا.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية