رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

7 وسائل تعينك على المواظبة في قيام الليل

قيام الليل
قيام الليل
Advertisements

لقيام الليل ثواب وأجر عظيم عند الله سبحانه وتعالى، ولا يعلمه أحدٌ من الخلق سوى الله سبحانه وتعالى، ويحرص عدد كثير من الناس على الموظبة بالدعاء من جميع الأسقام والأمراض في قيام الليل.

 وقيام الليل في أي وقت من بعد صلاة العشاء حتى صلاة الفجر، وهي تصلي ركعتين تنتهي بالتشهد، ويمكنك أن تكررها وتصلي أي عدد منها بحسب قدرتك وتركيزك، ويمكنك أن تحمل المصحف أثناء الصلاة للقراءة منه، وأفضل وقت لصلاة القيام هو الثلث الأخير من الليل.

 

وهناك عددا من الوسائل التي تعين المسلم على صلاة قيام الليل، وهي:

- الابتعاد عن ارتكاب الذّنوب والمعاصي، والحرص على تركها وعدم الاقتراب من مسبّباتها، فالذّنوب تُبعد المسلم عن الله تعالى، وتحرمه من أداء الأعمال الصّالحة، وتؤدّي به إلى الهلاك في الدّنيا والآخرة.

- التّقليل من تناول الطّعام والشّراب ليلًا، فإنّ الإكثار يؤدي إلى الإحساس بالتّعب والثّقل، ممّا يدفع الإنسان إلى الإحساس بالنّعاس والكسل، والرّغبة في النّوم، فينام وقتًا طويلًا يمنعه من الاستيقاظ لقيام اللّيل.

- الاستعانة بالدّعاء، فعلى المسلم الرّاغب في قيام اللّيل أن يدعو الله -تعالى- ويناجيه، ويلّح في الطّلب أن يبلّغه الله القيام، فالقيام هبةٌ من الله تعالى، يوّفق لها من يشاء من عباده، وإكثار المسلم من الدّعاء، والتّضرع إلى الله ذو أهمّيةٍ عظيمة في بلوغ شرف قيام اللّيل.

- الحرص على اكتساب المال الحلال، والابتعاد عن المحرّمات، وأكل الطّيبات ممّا أحلّ الله -تعالى- لعباده.

- محاولة النّوم وسط النّهار، وهو ما يسمّى بالقيلولة، فهي تعين المسلم على النشاط لقيام اللّيل.

- ذكر الله -تعالى- وحمده وتسبيحه، والإكثار من ذلك، فذكر الله يمدّ المسلم بالقوّة، ويدفعه للعمل.

- تنقية النّفس من البغض، والحسد، والحرص على تزكيتها وسلامتها من الشّوائب.

دعاء القيام للنجاح

اللهمّ إنّي أسألك فهم النبيّين، وحفظ المرسلين والملائكة المقرّبين، برحمتك يا أرحم الرّاحمين.

اللهمّ اجعل ألسنتنا عامرة بذكرك، وقلوبنا بخشيتك، وأسرارنا بطاعتك، إنّك على كلّ شيءٍ قدير حسبي الله ونعم الوكيل.

اللهمّ أخرجنا من ظلمات الجهل والوهم، وأكرمنا بأنوار المعرفة والفهم
اللهم وافتح علينا بمعرفة العلم، وحسّن أخلاقنا بالحلم، وسهّل لنا أبواب فضلك، وانشر علينا من خزائن رحمتك.



اللهمّ إنّي أستودعك ما أحفظ وأقرأ على أن تردّه عليّ عند حاجتي إليه، يا من لا تضيع ودائعه.

اللهمّ افتح عليّ فتوح العارفين بحكمتك، وانشر عليّ رحمتك، وذكّرني ما نسيت يا ذا الجلال والإكرام.

اللهمّ إنّي أستودعك ما قرأت وما حفظت وما تعلّمت، فردّه لي عند حاجتي إليه، إنّك على كلّ شيء قدير

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية