رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

قضي الأمر.. مبابي ينضم لريال مدريد.. وهذا رد فعل مدرب النادي الملكي

مبابي لاعب باريس
مبابي لاعب باريس سان جيرمان
Advertisements

ذكر مصدر من نادي ريال مدريد لصحيفة "أس" الإسبانية أن الفريق الملكي بات متأكدًا من انضمام النجم الفرنسي، كيليان مبابي إلى صفوفه مع نهاية الموسم الحالي.
 

وينتهي عقد مبابي مع فريقه الحالي باريس سان جيرمان، في شهر يونيو القادم، لكنه اعتبارًا من يناير القادم يصبح حرًّا في التعاقد مع أي نادٍ يريده، وذلك بعد أن فشل العملاق الإسباني في إقناع فريق العاصمة الفرنسية بالتخلي عن لاعبه مقابل نحو 200 مليون يورو (حوالي 227 مليون دولار).

 

انتقال مبابي لريال مدريد 

وأوضح المصدر للصحيفة المقربة من أسوار البرنابيو أن النجم، البالغ من العمر 22 عامًا، قد حسم أمره بالرحيل عن صفوف باريس سان جيرمان، بعد أن اقتنع أنه قدم بأنه لا يرحل مجانًا عن المارد الفرنسي، ولكن الإدارة في "حديقة الأمراء" رفضت كل العروض التي قدمها ريال مدريد.

ولفت المصدر إلى أن أحد الأسباب المهمة التي تجعل مبابي مصرًّا على القدوم إلى مدريد هو حلمه بقيادة المشروع الجديد الذي يسعى "البلانكوس" إلى تنفيذه مع رحيل أو اقتراب انتهاء فترة العهد الذهبي الذي قادها النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو وسيرخيو راموس ومارسيلو وغيرهم.

وقال المصدر: إن مبابي سوف يشعر بأنه سوف يكون حجر الزاوية في الانطلاقة الجديدة لريال مدريد، ولكن يكون مجرد تكملة كما يحدث معه حاليًا في باريس بوجود الأسطورة الأرجنتينية ليونيل ميسي والنجم البرازيلي نيمار.

ترتيب مبابي في الكرة الذهبية 

وأشار المصدر إلى أن مبابي قد أصيب بالصدمة بعد أن احتل المركز التاسع في ترتيب جائزة الكرة الذهبية التي حصل عليها مؤخرًا ميسي، متابعًا: "لدى (النجم الشاب) فرصة أكبر مع ريال مدريد للفوز بتلك الجائزة المرقومة بالإضافة إلى غيرها من الألقاب الجماعية والفردية".

من جهة أخرى، أشارت الصحيفة المدريدية إلى سعادة مدرب النادي الملكي، كارلو أنشيلوتي، والذي يعتقد أن سوف يمتلك خط هجوم ناري في الموسم القادم يتألف من مبابي والنجم الفرنسي المخضرم، كريم بنزيما، والفتى البرازيلي المتألق فينيسيوس جونيور.

وأكدت الصحيفة أن أنشيلوتي لا يشعر بالقلق باعتبار أن كلا من فينيسيوس ومبابي يفضلان اللعب في الجهة اليسرى من الملعب، موضحًا أن النجم البرازيلي غالبًا سوف يحافظ على مركزه باعتبار أن زميله القادم سوف يكون قادرًا على التحرك في الملعب أكثر ولن يكون مقيدًا بجهة معينة.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية