X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الخميس 20 يونيو 2019 م
أول ظهور لرنا هويدي بعد إخلاء سبيلها في الفيديوهات الفاضحة (فيديو) طريقة سهلة لتصنيع مكسبات لون طبيعية من النباتات المحلية سيارة كسح تصرف مخلفاتها في ترعة الجيزاوية بأبو النمرس فاروق جعفر وعصام شلتوت ضيفا أسامة كمال في "مساء DMC".. غدا الأنبا إرميا يستقبل ١٠٠ شاب أفريقي بالمركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي وصية سائق توك توك قبل انتحاره بالخصوص :" سامحوني والتوك والهدوم لأخواتي" "لعبة القط والفأر".. حملات حي العجمي ضد الباعة الجائلين (صور) فيلم "Murder Mystery" يحقق رقما قياسيا جديدا على شبكة نتفلكس نشرة الحوادث وأبرزها: الإعدام لقاتل فتاة بعد هتك عرضها في الزاوية الحمراء مسن يموت محترقا بعد علاقة غير شرعية مع فتاة عشرينية بالغربية عضو مجلس "العلميين": النقيب خالف القانون بتعيين الأمين العام والوكيل حبس المتهمة بقتل حماها في بولاق الدكرور البورصة المصرية | ارابيا انفستمنتس هولدنج تتصدر الأسهم الهابطة حبس موظف بالإدارة الهندسية بالقليوبية لاتهامه بتزوير رخص البناء السيرة الذاتية لمدرب أحمال الزمالك الجديد "ناشئو السلة" يفوز على لبنان في البطولة العربية نص تقرير البرلمان حول مشروع قانون العلاوة الدورية للموظفين «صوت الأزهر» تحتفي بذكرى وفاة الشعراوي: عالم رباني تفانى في خدمة دينه الإسماعيلي يشكل لجنة فنية لمراقبة الموهوبين في كأس أمم أفريقيا



تفضيلات القراء

أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

التافه !

الثلاثاء 11/يونيو/2019 - 12:04 م
 
موضوع هذا المقال تغير في اللحظة الأخيرة.. وجدت لأحدهم سؤالًا على إعلان بفيس بوك عن ساعات قادمة من إنتاج دولة معادية، ولم يلفت نظره ذلك، ولم يجد فيه عيبا ولا حرجا..

كل ما لفت نظره أن يشارك في الحوار حول إعلان ساعة اليد التي ليست ساعة يد عادية، بل هي في الأصل هاتف محمول على هيئة ساعة تتصل بالإنترنت، ويمكن من خلالها الانطلاق إلى كافة المواقع، بما فيها جوجل وفيس بوك وغيرها..

هذا بالطبع شأنه، وهو أمر يخصه.. إنما على الجميع أن يعرف أن صاحب هذا الشغف، وذاك الفضول أحد أكثر المهاجمين لقرار وزارة التعليم بمنع دخول الساعات وأي أجهزة أخرى طبعا لامتحانات الثانوية العامة!

بالطبع هو نموذج ليس إلا للكثيرين من أصحاب التناقضات القاتلة.. أصحاب المعايير المرتبكة.. هذا بفرض حسن النية.. ولذلك تجده يتجاهل كل إيجابي يمكن أن يراه، وأولها طبعا الإيجابي الذي يخص الجهة التي هاجم السلبي فيها.. ولذلك بدلا من الاعتذار عن موقفه من وزير التعليم وهجومه الخارج، حتى عن الأدب، عليه، تجده بكل تفاهة، يذهب ليشارك في حوار حول الساعة المذكورة!

غيره ممن هاجموا الدكتور "محمد الخشت" على كلمته قبل رمضان مباشرة أمام حشود من طلبة الجامعة منحهم حقوقًا يستحقونها هم أنفسهم من تجاهلوا تماما إطلاق أول كلية للدراسات العليا عن النانو تكنولوجي، وهم من سيتجاهلون خبر اليوم عن تقدم جامعة القاهرة أربعة عشر مركزا في تصنيف Scimago الإسباني، ونحن في عرض التقدم حتى درجة واحدة لأنها في كل الأحوال إضافة بعد أن ظللنا لفترة خارج أي تصنيف..

وخصوصا مع تواجد أكثر من جامعة مصرية في التصنيف نفسه، وهو طبعا ما يستحق التشجيع حتى الوصول إلى الترتيب المأمول والذي نستحقه !

هؤلاء التافهون بيينا وبينهم معركة طويلة وممتدة.. ولن يعنينا عودتهم إلى طريق الصواب.. يعنينا فقط أن تسير القافلة رغم وجودهم على جانبي الطريق!

مقالات أخرى للكاتب

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات