X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الأربعاء 22 مايو 2019 م
تأجيل طلب رد هيئة محكمة "التلاعب بالبورصة" لـ19 يونيو تكريم العاملين بالتأمين الصحي المشاركين بمبادرة 100 مليون صحة بقنا (صور) "القوى العاملة": تعيين 2392 باحثا عن العمل منهم 55 معاقا بالقليوبية مصادرة 209 قطع سلاح وتنفيذ 76 ألف حكم قضائي بروتوكول تعاون بين "التضامن" وبنك ناصر لتطوير الحضانات بطاقات الحقائب المطبوعة.. طرق إنهاء إجراءات سفر الأمتعة من المنزل توريد 248 ألف طن قمح للصوامع والشون الحكومية والمخصصة في المنيا 50 يورو تنهي حياة عاطل على أيدي طالبين بأسيوط النيابة تستمع لأقوال شهود العيان بواقعة انتحار عامل في الوراق التحقيق في العثور على جثة مسن مجهول الهوية في النهضة محاضرة فنية أخيرة للاعبي الأهلي قبل مواجهة الإسماعيلي 15.1% ارتفاع الرقم القياسي للصناعات التحويلية والاستخراجية خلال مارس 2019 سرادقات للكشف عن فيروس سي أمام المساجد في شهر رمضان بأسيوط (صور) هدم العشش خلف حديقة بدر بجسر السويس اتحاد غرف السياحة يتعهد بحل مشكلات الشركات والحفاظ على مقدراتها المصنفات تضبط 3 قنوات فضائية غير مرخصة في الدقى تبث أعمال دجل وشعوذة محافظ الشرقية يقود حملة لإزالة التعديات بالزقازيق (صور) "جروس" يجهز ثنائي الزمالك استعدادا لنهائي الكونفدرالية محافظ الجيزة: التزام الملاك بالطلاء شرط أساسي للمصالحة على مخالفات البناء



تفضيلات القراء

أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

تفكيك وحدة المصريين بـ«خليها تعنس» و«خليه عند..»!

الإثنين 28/يناير/2019 - 12:01 م
 
أمس فقط، تحدثنا عن حملة "خليها تصدي"، وقلنا إن أهم وأبرز ما فيها، هو قدرة المصريين على التوحد خلف هدف واحد، وعمل جماعي محدد، وقلنا إن ذلك كان حلما كبيرا خصوصا أنه في إطار عمل يخص سلعة في السوق، وهو ما يعني إمكانية تكرار التجربة على سلع أخرى، في ظل أسواق ملتهبة تعاني من جشع لا مثيل له، وقلنا إن مع اختيار الدولة التحول إلى نظام السوق الحر قبل سنوات، وبالتالي عدم قدرة الدولة على التدخل المباشر لضبط الأسواق. 

كما كان الحال في ظل نظام التسعيرة الجبرية، لا يتبقي إلا قوانين السوق الحر نفسها، وأهمها قانون العرض والطلب الذي يحتاج إلى وعي به، ويحتاج إلى قوى تنظم حركة الناس.. وقلنا إن في الدول الغربية تفعل ذلك الأحزاب القوية وجمعيات حماية المستهلك لكن في مصر العمل الحزبي متراجع والجمعيات لا تاريخ لها في هذا النوع من العمل، وتخلفت السلطة عن تأسيس جمعيات حماية المستهلك عند صدور قوانين الانفتاح الاقتصادي عام 74. 

إذ كان ضروريا عند منح التجار ورجال الأعمال الفرصة الكاملة للعمل في السوق المصري أن يتم تحصين المواطن المصري أيضا بتأسيس هذه الجمعيات ومنها جهاز حماية المستهلك الذي تم تعديل قوانينه مؤخرا لمنحه صلاحيات أوسع!

وبينما نطالب بمزيد من التوحد، بل ودعونا لقيادة تقود عملية التصدي لارتفاع ثمن السيارات، إذ فوجئنا بحملة مضادة خبيثة وشريرة على شبكات التواصل الاجتماعي تحدث شرخا في الحملة الأساسية، وتقسمها إلى حملة لبعض الشباب بعنوان "خليها تعنس" ردا على المغالاة في مطالب الزواج.. 

والرد عليها بحملة في الاتجاه العكسي بعنوان "خليه عند أمه"!.. الحملة اشتعلت وقسمت الصف الواحد!.. وهكذا وقع البعض في فخاخ مشبوهة لا نعرف من أطلقها صراحة.. فاللجان الإلكترونية التابعة للمخابرات الإسرائيلية يقلقها وحدة المصريين الفترة الأخيرة على عدد من المبادرات الرئاسية والمشروعات المهمة.. وفي كل الأحوال تعمل بشتى الأدوات لتشتيت انتباه المصريين عن قضايا وطنهم..

وهناك المتضررون من حملة "خليها تصدي"، وهناك الإخوان ومن مصلحتهم عدم هبوط الأسعار ولا توحد المصريين!، هؤلاء ربما يقفون خلف الحملتين ويغذونها على الجانبين بصفحات ذات أسماء مستعارة ووهمية، وبلع الكثيرون الطعم، واندفعوا إلى معركة الكل منها خاسر.. وهو ما يتطلب وقفها فورا والالتحام من جديد لإنجاح حملات التصدي للجشع أيا كانت السلعة المراد السيطرة على أسعارها!

مقالات أخرى للكاتب

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات