X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الإثنين 14 أكتوبر 2019 م
رياض محرز يفوز بجائزة أفضل لاعب في مانشستر سيتي عن شهر سبتمبر وزير الطيران يطالب باستمرار تحسن الخدمات المقدمة للركاب والعملاء "إسكان البرلمان" تقر مادة تنظيم عمل جهاز التفتيش على أعمال البناء بسام ينضم للمنتخب العسكري بالصين بعد ودية بتسوانا أبرز قرارات "الوقائع المصرية" اليوم مقيم دعوى "تصريحات السمنة" ضد ريهام سعيد: قدمت 12 فيديو للمحكمة رئيس الوزراء يضم الدكتور شريف وديع لعضوية اللجنة العليا لزرع الأعضاء الهضبة يهنئ عمرو مصطفى على ألبوم "لعبت مع الأسد" "المحكمة الدستورية" تحتفل بالعيد الذهبي.. 19 أكتوبر رفع اسم هاني زادة من قوائم الترقب والوصول جاكي شان: أرغب في تصوير فيلم اكشن بالسعودية "مدبولي" يقرر التعامل مع الملفات والعقود من الجهة ذات الولاية على الأراضي محافظ قنا يطالب بعقد اجتماعات شهرية لرؤساء الوحدات لمتابعة المشروعات خيرت بركات: التعاون مع "تنمية المشروعات" يساهم في توفير فرص لرواد الأعمال الإمارات دبي الوطني يعين محمد زقوت رئيسًا تنفيذيًا للخدمات المصرفية للأفراد "إيوان" تطلق مشروع "ماجادا"بالسخنة باستثمارات 5 مليارات جنيه إقبال ضعيف على تذاكر ودية مصر وبتسوانا مطار القاهرة يستقبل الوفود المشاركة في المؤتمر العالمي للإفتاء غادة والي تمثل مصر في الحوار الدولي حول الهجرة بجنيف



تفضيلات القراء

أهم موضوعات الثقافة + المزيد
أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

الاستشراق بين دراسة الشرق والافتراء عليه «تقرير»

السبت 03/يونيو/2017 - 11:44 ص
الاستشراق بين دراسة شيماء عطية
 
اختلف العرب والمسلمون على ما قدمه المستشرقون من كتابات عنهم، خصوصا وأن بداية قدومهم للشرق كان مع الاستعمار، فالبعض يعتبرهم مصدر غير موثوق لما قدموه من صورة غير حقيقة عن الإسلام والعرب متأثرين بالأهداف الاستعمارية التي كانت وراء قدومهم للشرق، ومع ذلك ابتعد اخرون عن الاهواء والمصالح الشخصية ووقفوا على الحياد في دراستهم للشرق.

مفهوم الاستشراق
ويعني مفهوم الاستشراق دراسة البنى الثقافية والحضرية والسياسة الشرقية من وجهة نظر علماء ومؤرخي الغرب.

وفقا للدكتور المبروك المنصورى في كتابه "الدراسات الدينية المعاصرة من المركزية الغربية إلى النسبية الثقافية" ينقسم الاستشراق إلى ثلاث مراحل أساسية أولها الاستشراق الاستعماري والذي ترجع بدايته إلى الحركة الرومانسية الغربية وحتى ١٩٦٠، وثانيها الاستشراق ما بعد الاستعمارى والذي ظهر بعد المرحلة الاستعمارية وارتكز على الجانب الثقافي واللغوى، أما الشكل الثالث فتمثل في الاستعمار الجديد والذي ظهر بداية القرن الحادى والعشرين وأسسه "كريستول لكسمبورج" في كتابه "القراءة السريانية الآرامية للقران".

وتناولت البحوث التي كتبها المستشرقون مجموعة من المجالات والعلوم أبرزها التاريخ، الاقتصاد، الجغرافية، الآداب، اللغة، الأديان.
وتختص الجامعات الغربية الآن بدراسة تاريخ الأمم ومنها العرب والأتراك والمصريون.

أشهر المدارس
تعددت مدارس الاستشراق، واختلفت توجهات كل منها، فالاستشراق الفرنسي والهولندي مثلًا اهتم بالجوانب اللغوية والأدبية، فيما اهتمت المدرسة الألمانية والفَرنسية بتحقيق ودراسة المواضيع العلمية في الحضارة العربية، واهتم الاستشراق البريطاني والألماني بدراسة العقائد الإسلامية والدين الإسلامي، أما المدرسة الروسية فقد اهتمت بدراسة التراث.


وتعد المدرسة الفرنسية هي الأشهر والأكثر توسعا في الاستشراق ومن أشهر روادها أرنست رينان والذي وضع كتاب عن بن رشد كما رد على افتراءاته على الإسلام جمال الدين الأفغاني في كتابه "الإسلام والعلم".


ولويس ماسينيون والذي اهتم بمفاهيم التصوف الإسلامى، ونشر ديوان "ابن الحلاج" مترجما للفرنسية.

الإسلام والاستشراق
لم يتخذ جميع المستشرقين موقفا معاديا للإسلام، فالبعض منهم دافع عنه بضراوة ضد المفترين عليه، ومنهم من درسه ووقف منه على الحياد، وآخرون تأثروا بالإسلام حتى اعتنقوه ومنهم الفرنسي ميشو بللر الذي تخصص في تاريخ المغرب، وكتب بالعربية والفرنسية وأسلم وتزوج من مغربية، والسويسري جوهن لويس بوركهارت وكان من أوائل الأوروبيين الذين كتبوا عن عرب السودان، أتقن اللغة العربية، وتفقَّه في الدين الإسلامي، واعتنقه سنة 1809.
 
أما المجرى عبدالكريم جرمانوس فأشهر إسلامه في مسجد دلهي الأكبر، وجاء إلى القاهرة ليتعمق في دراسة الإسلام على يد شيوخ الأزهر، ومن أشهر كتبه "التيارات الحديثة في الإسلام" بالإنجليزية، "القومية العربية" باللغة الفرنسية.


نقد إدوارد سعيد
لعب الكاتب والمنظر الفلسطينى إدوارد سعيد دورا مهما في نقد الاستشراق وذلك في كتابه الذي حمل نفس الاسم، واتهم فيه الاستشراق بالتحيز المستمر والماكر من دول مركز أوروبا تجاه الشعوب العربية الإسلامية، واعتبر أن الغرب لا ينظر للعرب والمسلمين الا على انهم مزودين بالنفط أو إرهابيين محتملين.


وقد أثار الكتاب جدلا واسعا خصوصا من قبل بعض الاستشراقيين الأكاديميين من بينهم وليم مونتجمري والذي اعتبر كتاب الاستشراق كتابًا معيبًا في الفكر الأكاديمي الغربي، كما اتهم بعض النقاد سعيد بالمساهمة في إنشاء الاستغراب لمعاكسة الاستشراق في الخطاب الغربي.

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات