Advertisements
Advertisements
الأربعاء 16 يونيو 2021...6 ذو القعدة 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

قبل إطلاقه.. هل ينجح نظام تشغيل HarmonyOS من هواوي؟

اتصالات وتكنولوجيا IMG-20210511-WA0022
نظام تشغيل HarmonyOS من هواوي

ايمن الحسيني

أعلنت هواوي عن تصميم نظام التشغيل الخاص بها HarmonyOS، ووصفته بأنه نظام تشغيل لإنترنت الأشياء (IoT) وبالرغم من إعلان الشركه لرؤيتها لهذا النظام، لكن ظهرت العديد من المفاهيم الخاطئة حول النظام  وهو ما اظهرته كثرة التعليقات والتوقعات من الخبراء والمستخدمين سوياً عن هذا النظام والذي لم يتم إطلاقه رسميا بعد فهل سينجح هذا النظام بالفعل ام لا.


ونستعرض خلال السطور التالية ما هو هذا النظام وإمكانياته:

يهدف هذا النظام إلى إنشاء بيئة ومنظومة متكاملة من الأجهزة الذكية، حيث تتحدث جميعها لغة واحدة من أجل إحداث فرق كبير في قطاع إنترنت الأشياء من خلال تحقيق التوافق مع مجموعة متنوعة من الأجهزة وبالإضافة إلى ذلك حيث طورت الشركه تقنية موزعة بناءً على رؤى الصناعة وسنوات تراكم التكنولوجيا في مجالات الاتصالات والتكنولوجياوبعيداً عن كونه حلاً مناسباً للأزمة التي تشهدها هواوي حالياً، فإن نظام تشغيل هذا هو مشروع "بعيد النظر" يهدف إلى توقع احتياجات مستخدمي هواوي في عصر "إنترنت الأشياء


وعلى صعيد ضمان أمان الشبكة على سبيل المثال، يمثل تنوع إمكانيات أجهزة إنترنت الأشياء أزمة، حيث تختلف كل منها حسب حجمها واستخدامها وتم تطوير عشرات من تقنيات الأمان القوية للهواتف الذكية نظراً لكثرة استخدامها، في حين اختلاف تقنيات الأمان المستخدمة في الكاميرات المنزلية والأقفال الذكية، لتفاعل المستخدمين معها بشكل أقل.

وبالرغم من أهميتها، يقوم العديد من الأشخاص بتعيين كلمة مرور بسيطة يسهل تذكرها عند إعداد الجهاز لأول مرة، إذا قاموا بتعيين كلمة مرور على الإطلاق لذا يجب أن يتواجد نظام تشغيل جديد ومتطور، يرفع من مستويات الأمان عبر جميع الأجهزة الذكية في المنظومة، وهو مايقوم به، هذا النطام كنظام تشغيل من شأنه أن يحقق التوازن الضروري بين الاتصال والأداء واستهلاك الطاقة والأمان.

صناعه الإنترنت 
وعلى جانب آخر، هناك اتجاهان تقنيان رئيسيان في صناعة إنترنت الأشياء: الاتصال المحسّن وإمكانيات الجهاز المحسّنة حيث يتخطى نظام تشغيل HarmonyOS الحواجز المادية للأجهزة ويربطها من خلال تطبيق واحد. حاليًا، تستخدم الأجهزة ذات العلامات التجارية المختلفة بروتوكولات اتصال مختلفة كما توفر تقنية نظام التشغيل  الموزعة حلاً يمكّن جميع الأجهزة عبر الإنترنت، بما في ذلك أجهزة الحواسيب وأجهزة التلفاز والهواتف المحمولة، من مشاركة إمكاناتها وتصبح وحدة متكاملة، متجاوزة أي عوائق في إمكانيات الأجهزو بشكل فردي.

من الناحية الفنية، يقوم النظام  بدمج افتراضي لإمكانيات كل جهاز لاستخدام الموارد والقدرة المشتركة، مما يسمح للتطبيقات باستدعاء قدرات الأجهزة المطلوبة من خلال النظام. في هذه البنية، يمكن دمج إمكانيات الأجهزة وإعادة تجميعها حسب الضرورة، فيمكن للتلفاز استخدام لوحة مفاتيح الحاسوب المحمول.

ويمكن للتطبيقات المثبتة على الهاتف الاستفادة من إمكانيات جهاز تلفاز أو مكبر صوت ذكي بنفس سهولة استخدام إمكانيات الهاتف نفسه.

وتصبح جميع الأجهزة الفردية للمستخدم جهازًا فائقًا موحدًا ومع الجهاز الخارق، سيكون من الممكن تجاوز التجديد وتحقيق الرؤية الأصلية لرواد المنزل الذكي الأوائل. من خلال قراءة معدل ضربات قلب مرتديها وضغط الدم ودرجة حرارة الجسم، يمكن لسوار المعصم أن يكتشف تلقائيًا أن مرتديها قد نام.

ويرسل رباط المعصم إشارة إلى الأجهزة المحيطة به. يتم ضبط درجة حرارة مكيف الهواء تلقائيًا، وتخفت الأضواء ثم تنطفئ، وتغلق الستائر وبعد سنوات، أثبتت HiSilicon، وهي شركة تصميم الرقائق التابعة لهواوي، هذه النقطة مرة أخرى حيث كان معظم مصنعي الهواتف راضين عن استخدام شرائح مصممة بواسطة طرف ثالث، ولم يعتقد الكثيرون أن إنشاء HiSilicon كان فكرة جيدة.

ومع ذلك، بعد 10 سنوات، كانت رقائق Kirin من HiSilicon هي التي سمحت لهواوي بالتخلص من سمعتها كشركة مصنعة للهواتف ذات الميزانية المحدودة وإثبات وجودها في السوق.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements