Advertisements
Advertisements
الخميس 4 مارس 2021...20 رجب 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

ضبط كمية كبيرة من الأسلحة والذخيرة الحربية بالسودان على حدود إثيوبيا

تريند ضبط أسلحة بالسودان
ضبط كميات أسلحو بولاية كسلا بالسودان

حنان عبد الهادي

أكدت وكالة الأنباء السودانية "سونا"، عبر حسابها الرسمي بتويتر أن قوات الدعم السريع بقطاع كسلا تمكن من ضبط كميات كبيرة من الأسلحة والذخيرة ومختلف أنواع العتاد الحربي، فى إطار العمليات التى تقوم بها القوات‏ الأمنية‏ ‏على  الشريط الحدودي؛ تحسبا لأي مهددات أمنية انعكاسية نتيجة للصراع الدائر في اثيوبيا بمنطقة اقليم تيجراي المجاور لولاية كسلا.

وتم ضبط (3) مدفع SBG9 ‏و(3) مدفع 82L‏ملم، و(7)  مدفع رشاش و(11) RBJ7‏ و(25) لغم م د منها (23) ايراني الصنع و(2) بلجيكي الصنع، ‏و(1) بندقة ج 3 معدل و(8) علبة شريط رشاش 7/12 و(8) شريط جرينوف، و(12) فيوز لغم م.د مضاد للمركبات والدبابات و(1) مدفع دوشكا 7/12 م.ط.

كما تم ضبط (2) سيبيا دوشكا و(65) دانه مدفع هاون 82 ملم و(5) مدفع هاون75/60‏ و(3) باكو سلك لغم شرابلن و(25) دانه مدفع S.B.G.9‏، و(31) علبة ذخيرة دوشكا و(38) كبسولة مدفع هاون 82 مل‏م و(7)عبوة مدفع S.B.G.9‏ و(1) تلسكوب S.B.G.9 ‏و(1) مدفع رشاش عيار 50 و(7) ماسورة احتياطية مدفع رشاش 42‏.



 وكشف العقيد يحيي محمد ادم قائد قوات الدعم السريع قطاع كسلا عن حجم الانجاز والعملية التى تمت بعد متابعة استمرت فترة من الوقت الي حين تحقيق الانجاز‏ مع التحفظ على عدم ذكر اسم المنطقة التى تمت فيها العملية والجناة حفاظا على سرية العملية.

ووجه يحيي رسالة الى من وصفهم بـ عملاء وخونة والعاملين على بث الموت في الشعب السوداني بأن قوات الدعم السريع في كامل جاهزيتها لتحدي الصعاب وعلى أهبة الاستعداد علاوة على عدم سماحها لاي من يريد أن يعبث بأمن وأستقرار البلاد.

وأضاف يحيي أن الدولة وقعت قبل أيام على اتفاق للسلام  يحتاج الي حراسة وحماية، وأنهم مستعدون لحماية السلام حتي يكون السودان مستقرا وامناً.

وقال اللواء شرطة خالد عوض احمد بوسف مدير شرطة الولاية مقرر لجنة الأمن إن الضبطية تعتبر نوعية وفريدة في نوعها من حيث نوع الأسلحة المضبوطة‏ (ثقيلة)‏ حيث كانت فى السابق من الاسلحة الخفيفة.

وأشار إلى أن ولاية كسلا كغيرها من الولايات الحدودية  تكثر فيها تجارة السلاح بأنواعه المختلفة الامر الذي يتطلب اليقظة‏ والحيطة من تجارة السلاح ‏، مجدداً يقظة القوات لتؤدي دورها علي الوجه الاكمل.






Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements