Advertisements
Advertisements
الأحد 7 مارس 2021...23 رجب 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

قبل مغادرته بساعات.. ترامب يرفع السرية عن وثائق التحقيق بشأن روسيا

خارج الحدود دونالد ترامب
الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب

حاتم أحمد

أمر الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب، قبل ساعات من مغادرة منصبه، برفع السرية عن ملف من الوثائق المتعلقة بتحقيق مكتب التحقيقات الاتحادي بشأن روسيا والذي أدى إلى تحقيق مطول في حملته الرئاسية لعام 2016.

وأكد ترامب، الذي ظل لفترة طويلة يحاول إثبات أن الديمقراطيين سعوا إلى استخدام التحقيق للإطاحة به، في مذكرة أنه تم إجراء بعض أعمال التنقيح على الوثائق من أجل السماح بالكشف عنها، بحسب وكالة رويترز للأنباء.


ويذكر أن دونالد ترامب، أعلن عن إزالة السرية عن جميع الوثائق المتعلقة بالتحقيقات الفيدرالية حول التدخل الروسي في الانتخابات الرئاسية عام 2016، وكذلك قضية استخدام وزيرة الخارجية السابقة، هيلاري كلينتون، خادما خاصا للبريد الإلكتروني خلال توليها منصبها.

وكتب ترامب، في تغريدة له: "لقد سمحت بإزالة السرية الكاملة لأي وجميع الوثائق المتعلقة بأكبر جريمة سياسية في التاريخ الأمريكي، خدعة روسيا.. وبالمثل، فضيحة هيلاري كلينتون عبر البريد الإلكتروني.. لا تنقيحات".

وأشار في تغريدة أخرى إلى أنه "رفع السرية" بالفعل من قبل "منذ فترة طويلة" لكن "لسوء حظ بلدنا، تصرف الناس ببطء شديد، لا سيما أنها ربما تكون أكبر جريمة سياسية في تاريخ بلادنا".

وسبق لواشنطن أن اتهمت روسيا بالتدخل في الانتخابات الرئاسية السابقة، التي شارك فيها ترامب وكلينتون.

ولطالما وصف ترامب عملية "التدخل الروسي" بأنها "خدعة" واتهم إدارة الرئيس الأمريكي السابق، باراك أوباما، بالتجسس على حملته، خلال بحثها عن "أدلة" لتورط أفراد من حملته في التعاون مع عملاء روس.

ودعا، ترامب، مرارا إلى سجن كلينتون بسبب قضية البريد الإلكتروني خلال حملة عام 2016، لكن بعد تحقيق فيدرالي، لم يوص مدير مكتب (أف بي آي) السابق، جيمس فولي، بسجن كلينتون إلا أنه وصف تصرفها بـ"الإهمال الشديد".

وعادت القضية إلى السطح مجددا، خلال الأسابيع الماضية، بعد أن كشفت تقارير عن قيام محققين في وزارة الخارجية بالبحث في الرسائل الإلكترونية التي أرسلت خلال فترة توليها الوزارة.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements