Advertisements
Advertisements
الأحد 28 فبراير 2021...16 رجب 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

فلسطين توضح حقيقة تقديم شكوى ضد الإمارات في الأمم المتحدة

خارج الحدود فلسطين
فلسطين

نفت السلطات الفلسطينية صحة التقارير الإعلامية الزاعمة أنها رفعت شكوى رسمية في الأمم المتحدة ضد دولة الإمارات بسبب استيراد أبوظبي منتجات من المستوطنات الإسرائيلية.

وبحسب وكالة «وفا» الرسمية، قالت وزارة الخارجية الفلسطينية في بيان نشرته اليوم السبت، إنها "لم تقدم أية شكوى ضد أي دولة، بل طالبت الجهات جميعها للمتابعة مع الشركات والأفراد، باعتبار أن مهمة وولاية المفوضة السامية لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة، ميشيل باشليت، بشأن قاعدة البيانات محددة تجاه الشركات والأفراد والكيانات والأعمال التجارية فقط".


وأكدت الوزارة أنها بعثت رسالة إلى باشليت والأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، والأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، يوسف العثيمين، حول الشركات العاملة بشكل مباشر أو غير مباشر مع المستوطنات الواقعة في الأراضي الفلسطينية المحتلة، ومنها القدس الشرقية.

أشارت الرسالة إلى أن عقد اتفاقات تجارية مع المستوطنات يعد مخالفة للقانون الدولي ولديه "الأثر السلبي والعدائي" على حقوق الشعب الفلسطيني.

وطالبت الوزارة المفوضة السامية لحقوق الانسان بإضافة الشركات التي تعمل مع المستوطنات على قاعدة البيانات الصادرة عن مجلس حقوق الانسان، ضمن تحديثها السنوي لهذه القائمة، "وصولا الى مساءلتها ورجال الاعمال الذين يصرون على انتهاك حقوق الانسان، والحقوق الاساسية للشعب الفلسطيني".

في غضون ذلك، أكدت الإمارات أمس الجمعة توقيع صفقة مع الولايات المتحدة بقيمة 23 مليار دولار لشراء مجموعة مقاتلات أمريكية من طراز "F-35".

وفي وقت سابق من الخميس، قالت وكالة رويترز: إن الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، وقع في آخر أيام عمله بالبيت الأبيض، اتفاقية تصادق على بيع مقاتلات من طراز "إف-35" (F-35) إلى الإمارات.

ونقلت الوكالة عن مصادر مطلعة على الاتفاقية، أن ترامب وافق على بيع 50 مقاتلة من طراز "إف-35" و18 طائرة مسيرة إلى حكومة أبوظبي.

يشار إلي أن الرئيس الأمريكي الجديد جو بايدن، كان قد صرح في وقت سابق أنه "يعتزم إعادة النظر في الاتفاقية".

وذكر أحد المصادر أن الاتفاق وقع قبل نحو ساعة من تنصيب بايدن.

ومنح الاتفاق الإمارات فرصة لقبول الجدول الزمني لتسليم الطائرات المقاتلة الذي خضع للتفاوض بين الجانبين، وكذلك أكسب طلب الشراء الصفة الرسمية.

وقالت المصادر إن الإمارات أعدت أوراق الاتفاق منذ أكثر من أسبوع.

وأضافت أن الإمارات والولايات المتحدة كانتا تأملان يوما ما الانتهاء من الاتفاق في ديسمبر، لكن توقيت تسليم الطائرات وكلفتها والتكنولوجيا والتدريب وأمور أخرى مرتبطة بالصفقة أطال أمد المفاوضات.

وأضافت المصادر أن الموعد النهائي لتسليم الطائرات "إف-35" المقاتلة لم يتأكد بعد، لكن الاقتراح الأولي الذي أرسلته الولايات المتحدة للإمارات كان عام 2027.

وتسعى الإمارات إلى شراء مقاتلات من طراز "إف-35" منذ وقت طويل.

ووفق مراقبين فتحت اتفاقية التطبيع مع إسرائيل في نوفمبر الماضي، المجال أمام الإمارات للحصول على هذه المقاتلات.

وطائرات "إف-35" مكون كبير في صفقة حجمها 23 مليار دولار لبيع أسلحة عالية التقنية من إنتاج جنرال أتوميكس ولوكهيد مارتن ورايثيون تكنولوجيز كورب للإمارات، كان قد أُعلن عنها هذا الخريف.

Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements