Advertisements
Advertisements
الأربعاء 3 مارس 2021...19 رجب 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

تفحموا جميعًا.. مقتل 53 شخصا احتراقا في الكاميرون

خارج الحدود 98793Image1-1180x677_d
حريق سابق

لقي ما لا يقل عن 53 شخصاً مصرعهم حرقًا اً، اليوم  الأربعاء، إثر اصطدام حافلة ركاب بشاحنة تنقل وقوداً غربي الكاميرون.

وفي تصريحات إعلامية، قال آوا فونكا أوجوستين، حاكم دشانج؛ المنطقة التي وقع فيها الحادث، إن الاصطدام بين الحافلة والشاحنة تسبب في اندلاع النيران بالمركبتين.

وأضاف أنه "لم يتم التعرف على القتلى، جميعهم متفحمون"، لافتا إلى أن 29 شخصاً أصيبوا بجروح "خطرة جداً مع حروق"، في الحادث.


ويأتي الحادث بعد أسبوعين من هجومين وصفتهما ياوندي بـ"الإرهابيين"، استهدفا منطقتي مايو وساناغا أقصى شمالي البلاد وغربها.

ولقي 18 شخصا، بينهم مدنيون، حتفهم بالهجومين، وفق بيان حكومي.
يذكر أن بعثة المنتخب الوطني لكرة القدم للاعبين المحليين، بمدينة دوالا بالكاميرون، عشية تفاجأت  الاثنين الماضي، بنتائج المسحة الطبية التي خضعت لها 48 ساعة قبل موعد مباراة أوغندا، عن الجولة الثالثة من دور المجموعات لكأس «الشان»، (تفاجأت) بوجود حالتين إيجابيتين، ويتعلق الأمر باللاعب كريم باعدي وعبد الله الحبيب المدلك ضمن الطاقم الطبي للمحليين .

وكانت قد خصصت الجامعة الملكية لكرة القدم، مقر إقامة خاص بـ «الأسود» عكس كل المنتخبات الإفريقية المشاركة، وذلك لتفادي أي اختلاط مع الأجانب بالفندق، الذي يقيم به المنتخب المحلي، وتأمين أجواء صحية جيدة، تساعد المجموعة الوطنية، على التركيز فقط على المنافسات الإفريقية، حيث خضع باعدي والحبيب مدلك المنتخب، للعلاج وفق التدابير الصحية المعتمدة.


ومن جهته، شدد الطاقم الطبي للمنتخب الوطني، منذ حلوله بالكاميرون على الالتزام بالإجراءات الوقائية، والتقيد بالبروتوكول الصحي، المعتمد من قبل الاتحاد الإفريقي لكرة القدم (الكاف)، تفاديا لتفشي الوباء، كما حدث مع منتخب الكونغو، الذي يعاني بسبب فيروس كورونا، وبات يتوفر على حارس واحد لإجراء مبارياته.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements