Advertisements
Advertisements
الثلاثاء 2 مارس 2021...18 رجب 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

إصابة عدد من الوزراء الفلسطينيين بفيروس كورونا

خارج الحدود فلسطين
فلسطين

ذكرت شبكة "روسيا اليوم"، أن هناك عددا من الوزراء الفلسطينيين في حكومة محمد اشتيه أصيبوا بفيروس كورونا المستجد.

ومن بين الوزراء المصابين، وزير الاقتصاد خالد العسيلي (74 عاما).

وقال العسيلي: "الحمد لله لقد أصبت بفيروس كورونا وحاليا أنا بالحجر المنزلي، ووضعي الصحي جيد، وأطمئن كل من يسأل عني".


ويأتي ذلك بعد ساعات قليلة من إعلان إصابة المتحدث الرسمي باسم الحكومة إبراهيم ملحم.


وسجلت فلسطين حتى الآن نحو 200 ألف إصابة بالفيروس و2200 وفاة. وشهدت الأيام الأخيرة ارتفاعا ملحوظا في أعداد المصابين، ونسبة الإشغال في المستشفيات والمراكز الصحية التي تقدم العلاج للمصابين الذين يعانون من مضاعفات خطيرة.


يذكر أن ظهرت نتائج مسح القوى العاملة التي أجراها الجهاز المركزي للإحصاء في فلسطين أن سوق العمل هو الأكثر تأثرا خلال جائحة كورونا المستمرة منذ مطلع عام 2020.


وذكر الجهاز - في تقرير أوردته وكالة الأنباء الفلسطينية اليوم الثلاثاء - فإن 14% من العاملين تغيبوا عن عملهم بسبب الجائحة، مقارنة بعام 2019 حيث بلغت النسبة 7%، كما انخفضت نسبة المشاركة في القوى العاملة لتصل إلى 41%، مقارنة مع 44% في العام 2019.


وأشار التقرير إلى أن هذه النسبة انخفضت في الضفة الغربية من 46% إلى 44%، كما انخفضت في قطاع غزة من 41% إلى 35% خلال الفترة ذاتها بما يفسر عدم ارتفاع معدلات البطالة بشكل كبير خلال العام 2020، حيث بلغ معدل البطالة بين المشاركين في القوى العاملة (15 سنة فأكثر) في عام 2020 حوالي 26٪ مقارنة مع 25% عام 2019، في حين بلغ إجمالي نقص الاستخدام للعمالة حوالي 36٪، وفقاً لمعايير منظمة العمل الدولية.


ولفت التقرير إلى انخفاض عدد العاملين بمقدار 55 ألف عامل عام 2020 مقارنة مع العام 2019، حيث انخفض عدد العاملين من 1.01 مليون عامل في عام 2019 إلى نحو 559 ألف عامل في عام 2020 بنسبة 5%، حيث انخفض في قطاع غزة بنسبة 13% كما انخفض في الضفة الغربية بنسبة 3%.


وأشار التقرير إلى أن هذا الانخفاض الأكبر ما بين العامين 2019 و2020 حيث سجل بين المستخدمين بأجر بانخفاض قدره 32 ألف عامل، يليه العاملون الذين يعملون لحسابهم الخاص (صاحب عمل ويعمل لحسابه) حيث انخفض عددهم بمقدار 23 ألف عامل، كما انخفض عدد العاملين في إسرائيل والمستعمرات بحوالي 8 آلاف عامل بين عامي 2019 و2020.

Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements