الإثنين 18 يناير 2021...5 جمادى الثانية 1442 الجريدة الورقية

ننشر تفاصيل لقاء وزير الآثار والسفير السويسري بالقاهرة

أخبار مصر
الدكتور ممدوح الدماطي وزير الآثار

محمود عبد الباقى


التقى اليوم الاثنين، الدكتور ممدوح الدماطي وزير الآثار، السفير السويسري بالقاهرة ماركوس لاينتر، للتباحث في آليات دعم سبل التعاون الأثري المشترك بين البلدين، وتناول اللقاء عددا من الموضوعات المهمة التي من شأنها دفع مسيرة العمل بمجموعة من المشروعات الأثرية القائمة بمصر.اضافة اعلان


وأوضح وزير الآثار أن اللقاء تناول بحث إمكانية مشاركة الجانب السويسري في مشروع ترميم وتطوير واجهة متحف الفن الإسلامي، بالتعاون مع مركز البحوث الأمريكي تمهيدا لإعادة افتتاحه أمام حركة الزيارة المحلية والعالمية في أكتوبر المقبل.

وأضاف «الدماطي» أن السفير السويسري أكد خلال اللقاء حرص حكومته الكامل على تقديم الدعم التقني والمادي للمساهمة في دعم مشروعاتنا الأثرية، مشيرا إلى أنه تمت مناقشة عدد من المشروعات المطروحة لمشاركة الجانب السويسري لإتمامها، ويأتي في مقدمتها مشروع تطوير متحف الإسماعيلية القومي سواء من خلال المساهمة في تجهيز الصالة المخصصة لنقل مقبرة «قن آمون» التي تم اكتشافها في السنوات الماضية بتل المسخوطة، إلى جانب إمكانية المساهمة في إقامة معمل متخصص للترميم وإعداد فتارين العرض الخاصة بالمتحف.

من جانبه، قال أحمد عبيد المشرف العام على إدارة المنظمات الدولية وملفات التعاون الدولي: إن من بين المشروعات المطروحة أيضا لمساهمة الجانب السويسري، مشروع تطوير منطقة مارينا العالمين، والذي يعد من أهم المواقع الأثرية الرومانية بمحافظة الإسكندرية، بالإضافة إلى مشروع ترميم وتطوير متحف بنى سويف الإقليمي.

وأضاف «عبيد» أن اللقاء تطرق أيضا إلى بحث إمكانية إقامة معرض للآثار الإسلامية بسويسرا، على أن يتم اختيار القطع المشاركة به بما يعكس عبقرية الفنون الإسلامية ويسرد تاريخ أهم الشخصيات التاريخية لهذا العصر، مشيرا إلى أن الجانب السويسري اقترح الإعداد لعمل معرض مصري سويسري خاص يستعرض عددا من أهم القطع القبطية السويسرية مع مجموعة من المقتنيات الأثرية المصرية يتم اختيارها من المتحف القبطي بمصر القديمة على أن يقام المعرض بمدينة الأقصر، وذلك في إطار احتفالية مشتركة بمناسبة مرور 1500 سنة على إنشاء أقدم الكنائس الأوربية والتي تقع بالقرب من مدينة لوزان السويسرية.