Advertisements
Advertisements
الجمعة 7 مايو 2021...25 رمضان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

إزالة ١٦٤ عقارا ببني هلال الأثرية ونقل ٦١٨ أسرة | صور

أخبار مصر محافظ-القاهرة
محافظ القاهرة يتفقد بنى هلال

امانى فلفل

تفقد اللواء خالد عبد العال محافظ القاهرة أعمال الإزالة الجارية بمنطقة بني هلال العشوائية بجوار سور مجري العيون بشارع حسن الأنور بحي مصر القديمة والتي تضم ١٦٤ عقارا بإجمالي ٦١٨ أسرة. 


 وأكد المحافظ أن الإزالة تتم تنفيذًا لتوجيهات القيادة السياسية بالقضاء على العشوائيات ونقل سكانها لمساكن آدمية وتوفير حياة كريمة لهم وفي إطار تطوير المنطقة الأثرية المحيطة بسور مجرى العيون. 





وأكد اللواء خالد عبد العال أنه يتم تسكين الأسر المستحقة بمشروع الأسمرات في وحدات سكنية مؤثثة بالكامل ومزودة بجميع الخدمات اللازمة .


وفى لفتة إنسانية ، نجحت المهندسة جيهان عبد المنعم، نائب محافظ القاهرة للمنطقة الجنوبية، فى إنقاذ سيدة مسنة من الشارع، بعد أن قام نجلها بطردها من الوحدة السكنية التى استلموها من محافظة القاهرة.

بدأت القصة عندما عوضت أجهزة محافظة القاهرة السيدة المسنة التى تقطن بمنطقة بنى هلال الأثرية بمصر القديمة والجاري إزالتها، بوحدة سكنية فى الأسمرات، وتم إبرام العقد باسمها، لكن سرعان ماقام نجلها وزوجته بإجبارها على تغيير العقد باسمه ، ليقوم بعد ذلك بطردها.


لم تتردد السيدة المسنة فى الاستغاثة بنائب محافظ القاهرة  لتنقذها من تصرف نجلها العاق، لتقوم النائبة بإبرام عقد جديد للسيدة المسنة باسمها.



وكانت قد بدأت الأجهزة التنفيذية لحى مصر القديمة، في إزالة  منطقة بني هلال، بنطاق الحي، بناء على توجيهات اللواء خالد عبد العال محافظ القاهرة، والمهندسة جيهان عبد المنعم، نـائب محافظ القاهرة للمنطقة الجنوبية.

 يأتي ذلك تنفيذًا لمخطط تطوير تلك المنطقة الأثرية، بجوار سور مجرى العيون.

وأشرف على عمليات الإزالة والتي لا زالت مستمرة، جيهان عبد المنعم نائب محافظ القاهرة للمنطقة الجنوبية، واللواء خالد شحاتة، رئيس حي مصر القديمة، وعدد من القيادات التنفيذية، والإدارات المعنية بنطاق الحى.

 كانت القيادة السياسية، قد وجهت بتطوير جميع المناطق التاريخية والتراثية بالقاهرة، وإعادتها لسابق عهدها مناطق جذب سياحي، ومن بين تلك المناطق "سور مجرى العيون الأثري"، والذي تعيد تطويره محافظة القاهرة بالتعاون مع التنسيق الحضاري ووزارتي الآثار والسياحة، ليظهر السور كتحفة فنية.


كما نجحت حملة أعدتها الأجهزة التنفيذية لحي مصر القديمة، في التصدي لأعمال بناء مخالف للعقار (١٠٠٥) كورنيش النيل، فوق نفق الملك الصالح، وتم إيقاف الأعمال وإزالة المخالفات، وتم التحفظ على الأخشاب، كما تم تحرير محضر وقرار إزالة وجار اتخاذ كافة الإجراءات القانونية ضد المخالفين.

يأتي ذلك، تنفيذا لتعليمات اللواء خالد عبدالعال، محافظ القاهرة، ونائبه بالمنطقة الجنوبية المهندسة جيهان عبدالمنعم، بالتصدي لأي مخالفات للبناء، وإزالتها في المهد.

في سياق آخر، شنت أجهزة الحي، حملة لنظافة المناطق والشوارع الأثرية، التي تم تطويرها مؤخرا، منها (شارع المنيل وعمرو بن العاص وشارع متحف المنيل وشارع عبد الهادي من شارع المنيل وشارع حسن الأنور وميدان جامع عمرو بن العاص).






Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements